الاكتفاء بعشرة أعوام سجنا لأميركي قتل معتقلين عراقيين
آخر تحديث: 2007/3/21 الساعة 01:58 (مكة المكرمة) الموافق 1428/3/3 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/3/21 الساعة 01:58 (مكة المكرمة) الموافق 1428/3/3 هـ

الاكتفاء بعشرة أعوام سجنا لأميركي قتل معتقلين عراقيين

المحاكم العسكرية أدانت عددا من الجنود والعسكريين في قضايا مشابهة (الفرنسية-أرشيف)
أصدرت محكمة عسكرية أميركية حكما بالسجن عشرة أعوام على جندي  أميركي أدين بقتل ثلاثة معتقلين عراقيين بعد ما أمرهم بالجري وأطلق الرصاص عليهم.
  
وقال مسؤولون في قاعدة فورت كامبل في ولاية كنتاكي إن هيئة المحلفين العسكرية أدانت الرقيب ريموند جيروارد (24 عاما) بإهمال أفضى إلى القتل، مخففة حكما كان يمكن أن يصدر عليه بالسجن المؤبد بعد توجيه الاتهام إليه بالقتل العمد وتهم أخرى.
 
وقال متحدث عسكري إن الحكم لا يزال عرضة للمراجعة من القائد العام في قاعدة فورت كامبل، وقد يفرج عنه مع وضعه تحت المراقبة بعد أن أمضى بالفعل ثلث العقوبة الصادرة بحقه.
 
وكان جيروارد يقود مجموعة من الجند أثناء غارة على معسكر يشتبه في أنه لمسلحين جنوب غرب تكريت في العراق عندما وقع الحادث في التاسع من مايو/أيار 2006.
 
واتهم ثلاثة جنود آخرين تحت قيادته بالقتل وصدرت عليهم أحكام، اثنان منهم بالسجن 18 عاما، في حين صدر حكم على الثالث بالسجن تسعة شهور.
 
(تغطية خاصة)
وكان الثلاثة قالوا إن جيروارد أمرهم بقتل الرجال بالرصاص، لكنه أشار إلى أن تعليمات صدرت إليه بقتل كل الرجال في سن التجنيد، نافيا إعطاء أوامر لجنوده بالقتل.
 
وخلال جلسة عقدت في العراق في أغسطس/آب العام الماضي وأدت إلى توجيه الاتهامات، قال أحد الشهود إنه رأى السجناء وهم يجرون بعيدا بأقصى سرعة عندما أطلق عليهم الرصاص.
 
وقضية جيروارد واحدة من سلسلة قضايا اتهم فيها جنود أميركيون بارتكاب جرائم ضد مدنيين عراقيين.
المصدر : وكالات