الأمم المتحدة: استقلال كوسوفو الخيار الأكثر استمرارا
آخر تحديث: 2007/3/21 الساعة 01:58 (مكة المكرمة) الموافق 1428/3/3 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/3/21 الساعة 01:58 (مكة المكرمة) الموافق 1428/3/3 هـ

الأمم المتحدة: استقلال كوسوفو الخيار الأكثر استمرارا

مارتي رفع تقريرا للأمم المتحدة باستحالة دمج الإقليم مع صربيا (الفرنسية)
أكد وسيط الأمم المتحدة في كوسوفو أن استقلال الإقليم يشكل الخيار الوحيد القابل للاستمرار.
 
وقال مارتي أهتيساري في التقرير الذي أرسله إلى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون إن "الاستقلال تحت إشراف دولي هو الخيار الوحيد القابل للاستمرار بالنسبة لكوسوفو".
 
وبحسب المقتطفات المنشورة من التقرير فإن الإبقاء على إدارة دولية ليس عمليا في كوسوفو التي تديرها الأمم المتحدة منذ عام 1999، كما أن إعادة دمج الإقليم في صربيا ليس خيارا قابلا للاستمرار.
 
وكان أهتيساري تفادى استخدام تعبير الاستقلال لدى تقديمه في فبراير/شباط الماضي مقترحاته لقادة صربيا وكوسوفو بشأن مستقبل الإقليم.
 
غير أنه دعا إلى سيادة للإقليم تحت إشراف دولي بقيادة الاتحاد الأوروبي. وستتم إحالة التقرير إلى الدول الأعضاء في مجلس الأمن الدولي يوم 26 مارس/آذار المقبل.
 
من جهته انتقد السفير الروسي في الأمم المتحدة فيتالي شوركين أهتيساري أمس بشدة بسبب ما أسماه "إساءة إدارة" المباحثات التي كانت تهدف إلى تسوية الوضع السياسي النهائي لإقليم كوسوفو.
 
وقال الدبلوماسي الروسي للصحفيين "بدلا من البحث عن تسويات وحلول مقبولة استبقوا الأحداث وشرعوا في تبني فكرة منح الإقليم استقلالا تاما".
المصدر : وكالات