استقالة قضاة بباكستان ودعوة لمزيد من الاحتجاجات
آخر تحديث: 2007/3/20 الساعة 01:15 (مكة المكرمة) الموافق 1428/3/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/3/20 الساعة 01:15 (مكة المكرمة) الموافق 1428/3/2 هـ

استقالة قضاة بباكستان ودعوة لمزيد من الاحتجاجات

قرار الحكومة الباكستانية بحق كبير القضاة في البلاد يثير مزيدا من ردود الأفعال (الفرنسية)

استقال قضاة باكستانيون اليوم بسبب سعي الحكومة لعزل كبير القضاة في البلاد وسط دعوات خاصة من أحزاب المعارضة إلى مواصلة الاحتجاجات على ذلك القرار الصادر عن رئيس الجمهورية.

وقد استقال القاضي الأول في محكمة كراتشي المدنية أشرف يار خان احتجاجا على قرار الرئيس الباكستاني برويز مشرف بعزل رئيس المحكمة العليا افتخار شودري.

وقال مسؤولون قضائيون إن ستة قضاة آخرين قدموا استقالاتهم في إقليم السند وآخر في البنجاب بسبب هذه القضية.

وقال مراسل الجزيرة في باكستان إن عزل قاضي القضاة شودري مؤشر على مخاوف لدى الرئيس مشرف من وقوف الجهاز عقبة أمامه في مخططاته للبقاء في السلطة.

وأثار وقف شودري عن العمل في التاسع من مارس/آذار الجاري وطريقة معاملته فيما بعد غضب المحامين والمعارضة والكثير من المواطنين الباكستانيين ومثل أكبر أزمة سياسية تواجه الرئيس مشرف في الوقت الذي تقترب فيه الانتخابات.

برويز مشرف يتخوف من السلطة القضائية في مساعيه للتمسك بالسلطة (روتيرز-أرشيف)
مخاوف رئاسية
وأثار الإجراء الذي اتخذ ضد شودري شكوكا بأن مشرف يخشى أن يقوم القاضي ذو الفكر المستقل بوقف أي خطوة يقوم بها الرئيس للاحتفاظ بدوره قائدا للجيش وهو المنصب الذي من المفترض أن يتنازل عنه هذا العام.

واشتبك محامون محتجون ونشطاء المعارضة مع الشرطة في العاصمة إسلام آباد وفي لاهور في الأسبوع الماضي. وفي تحرك آخر توقف المحامون في أنحاء البلاد اليوم عن العمل لمدة ساعة تعبيرا عن الاحتجاج، فيما نظم عدة مئات من المحامين مسيرة في كراتشي ولم تقع أي اضطرابات.

وعلى خلفية تلك الأزمة دعا زعيم مجلس العمل المتحد المعارض -وهو تحالف لأحزاب دينية- إلى احتجاج أمام المحكمة العليا في إسلام آباد يوم الأربعاء وهو الموعد الذي من المقرر أن يمثل فيه شودري أمام لجنة من القضاة لسماع الاتهامات الموجهة له.

وفي تطور آخر قتل اليوم شرطي برصاص مسلحين في سوق شعبي في مدينة تانك المحاذية للمنطقة القبلية شمالي غربي باكستان.

المصدر : الجزيرة + وكالات