المحققون الأستراليون لم يتوصلوا لأسباب تحطم الطائرة
(رويترز-أرشيف)

قال نائب مدير مكتب سلامة الطيران الأسترالي إن الصندوق الأسود الذي كان في قمرة قيادة الطائرة الإندونيسية التي تحطمت الأسبوع الماضي في جاوة، أرسل إلى الولايات المتحدة بعد أن فشل خبراء أستراليون في الحصول على معلومات هامة منه.

وأوضح جو هاتلي "حاولنا بكل الطرق المتاحة تحميل تسجيل الصوت الخاص بقمرة القيادة دون نجاح، وشمل ذلك مشاورات مع الشركة المنتجة للمكونات هانيويل في الولايات المتحدة".

بيد أنه أكد أن مسجل بيانات الطائرة -الذي يحتوي على أكثر من 200 معلومة مختلفة عن الرحلة بينها سرعة الطائرة والسرعة الرأسية والرياح- كشف معلومات حيوية قال إنها أرسلت بالفعل إلى إندونيسيا.

من جانبه قال المدير التنفيذي لمكتب السلامة كيم بيلز إن الأمر يرجع للمحققين الإندونيسيين لتقييم المعلومات التي تم التوصل إليها حتى الآن، "لمواجهة الأدلة المادية والأدلة الأخرى التي جمعوها من موقع الحادث والعلاقة بالتحقيق ككل".

واستبعد كبير المحققين في حادث تحطم الطائرة أن تكون الطائرة قد تعرضت لتيار هواء قوي غير معتاد مندفع لأسفل بينما كانت تستعد للهبوط، وأضاف "لم يقل الطيار ومساعده شيئا عن أي تيار غير معتاد مندفع لأسفل بقوة".

يذكر أن الطائرة التابعة لشركة طيران جارودا الإندونيسية كانت تقل 140 شخصا عندما تعدت المدرج في يوجياكارتا يوم الأربعاء الماضي واندلعت بها النيران في حقل للأرز ما أسفر عن مقتل 21 شخصا بينهم خمسة أستراليين.

وقد طلب المحققون الإندونيسيون من نظرائهم الأستراليين المساعدة لمعرفة سبب وقوع الحادث.

المصدر : وكالات