أقارب أصغري يتهمون الولايات المتحدة وإسرائيل بخطفه
آخر تحديث: 2007/3/13 الساعة 00:18 (مكة المكرمة) الموافق 1428/2/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/3/13 الساعة 00:18 (مكة المكرمة) الموافق 1428/2/24 هـ

أقارب أصغري يتهمون الولايات المتحدة وإسرائيل بخطفه

قوات من الحرس الثوري في استعراض عسكري بطهران العام الماضي (الفرنسية-أرشيف)

اتهم أقارب نائب وزير الدفاع الإيراني المختفي الولايات المتحدة وإسرائيل باختطاف علي أصغري الذي اختفى في إسطنبول قبل خمسة أيام، حسب الرواية الرسمية الإيرانية.
 
وقالت ابنته إلهام التي رفعت شكوى لدى السفارة التركية في طهران لبرنامج  إذاعي إن والدها "كخادم وفي للثورة كان له أعداء كثيرون".
 
ونفت الولايات المتحدة أن تكون أجهزتها السرية اختطفت أصغري, فيما تحدثت صحف تركية وعربية وإسرائيلية عن فراره إلى الغرب ربما مع عائلته.
 
ترتيب إسرائيلي
وقال تقرير لصحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية إن الموساد هو من رتب فرار أصغري الذي يعتقد إسرائيليا أنه شغل في لبنان منصب قائد للحرس الثوري الإيراني -الداعم الرئيسي لحزب الله- ولديه معلومات ثمينة عن الطيار الإسرائيلي المختفي رون أراد.
 
غير أن زوجته زيبا أحمدي ذكرت أن العائلة لم تذهب إلى لبنان قط, متهمة من أسمتهم أعداء إيران بنشر الشائعات عن زوجها الذي عمل نائبا لوزير الدفاع السابق علي شمخاني في عهد حكومة الرئيس الإصلاحي محمد خاتمي.
 
وكان لافتا إشارة زوجة أصغري إلى السابع من ديسمبر/كانون الأول الماضي كتاريخ لوصوله إلى تركيا قادما من دمشق, فيما تحدثت الصحف التركية وقائد الحرس الثوري الإيراني عن السابع من فبراير/شباط الماضي.
 
وأوضحت زيبا أحمدي أن زوجها كان يمارس تجارة الزيتون في سوريا وكان على متعلقا جدا بعائلته مما يعني أنه كان سيصطحبها معه لو قرر الفرار, محملة السلطات التركية مسؤولية اختفائه.  
المصدر : رويترز