هجوم جديد بأفغانستان ومطالب بتمويل إضافي لها بواشنطن
آخر تحديث: 2007/3/1 الساعة 20:36 (مكة المكرمة) الموافق 1428/2/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/3/1 الساعة 20:36 (مكة المكرمة) الموافق 1428/2/12 هـ

هجوم جديد بأفغانستان ومطالب بتمويل إضافي لها بواشنطن

الهجوم استهدف مجددا الشرطة الأفغانية (الفرنسية-أرشيف)

قتل اليوم مدنيان أفغانيان وجرح نحو ثلاثين آخرين إثر تفجير قنبلة قرب آلية للشرطة غربي أفغانستان.
 
وأفادت الشرطة الأفغانية بأن عبوة ناسفة فجرت عن بعد في وسط كبرى مدن ولاية فراه التي تبعد 300 كلم عن قندهار.
 
وكانت هذه الولاية في منأى نسبي عن أعمال العنف، غير أنها عرفت منذ مطلع العام الجاري تزايدا في الحوادث المرتبطة -حسب السلطات الأفغانية- بمهربي المخدرات وحركة طالبان.
 
في هذه الأثناء دعت الرئيسة الديمقراطية لمجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي إلى توفير مزيد من التمويل خلال العام 2007 لإعادة البناء في أفغانستان.
 
وبرر الديمقراطيون -الذين يشكلون الأكثرية في الكونغرس- هذا المطلب بتركيز الجهود على مكافحة الإرهاب في أفغانستان بدلا من تركيزها على العراق.
 
التركيز على أفغانستان
نانسي بيلوسي طالبت بتركيز الحرب على الإرهاب في أفغانستان (رويترز-أرشيف)
وقالت بيلوسي في ختام لقاء مع بوش ونائبه ديك تشيني ووزيرة الخارجية كوندوليزا رايس "نعتبر منذ فترة طويلة أن الحرب على الإرهاب يجب أن تتركز حول أفغانستان".
 
وجاءت هذه التصريحات لدى عودة تشيني من زيارة لأفغانستان تزامنت مع هجوم انتحاري استهدف قاعدة بغرام.
 
وأدى الحادث الذي تبنته حركة طالبان إلى سقوط عشرين قتيلا الثلاثاء الماضي بينما كان تشيني موجودا في هذه القاعدة الأميركية.
 
وأكدت بيلوسي أن الجهود المبذولة من أجل أفغانستان يجب ألا تتزايد على حساب مناطق أخرى، في إشارة إلى اتهامات وجهها الجمهوريون للديمقراطيين "باستنزاف مالي" للمهمة في أفغانستان.
 
خلاف
وتأتي هذه التطورات بينما لا يزال طلب بوش الخاص بتمويل أكبر للحرب في العراق موضوعا خلافيا بين الكونغرس والبيت الأبيض.
 
وسيبحث الكونغرس قريبا طلب بوش 4.93 مليارات دولار إضافية لتمويل الحربين في العراق وأفغانستان في 2007، وطلبه موازنة بـ7.14 مليارات دولار للعام 2008.
 
ويسعى يسار الديمقراطيين إلى استغلال مناقشات الموازنة لإثناء بوش عن البدء بانسحاب من العراق يرفضه حتى الآن.
 
يذكر أن بوش استقبل للمرة الأولى أمس في البيت الأبيض المجموعة الاستشارية حول "الحرب على الإرهاب" المؤلفة من الديمقراطيين والجمهوريين.
 
وكان الرئيس الأميركي قد اقترح تشكيل هذه المجموعة عند إعلانه إستراتيجيته الجديدة حول العراق يوم 10 يناير/كانون الثاني الماضي.
المصدر : وكالات