غالبية البريطانيين يريدون استقالة بلير
آخر تحديث: 2007/2/5 الساعة 00:17 (مكة المكرمة) الموافق 1428/1/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/2/5 الساعة 00:17 (مكة المكرمة) الموافق 1428/1/18 هـ

غالبية البريطانيين يريدون استقالة بلير

بلير يواجه رفض نسبة من أنصار حزبه أيضا (الفرنسية-أرشيف)
يعتقد معظم البريطانيين أن على رئيس الوزراء توني بلير التنحي بعد انطلاق التحقيق معه وإلقاء القبض على بعض من أقرب مساعديه بشأن قضية تمويلات مشبوهة لحزب العمال.

وأظهر استطلاع للرأي أجرته مؤسسة "أي سي أم" ونشرته صحيفة صنداي إكسبريس أن 56% ممن استطلعت آراؤهم يعتقدون أن على بلير الاستقالة الآن، مقابل 37% فقط يريدون بقاءه.

وحتى بين من اعتبروا أنفسهم من ناخبي حزب العمال، يرى 43% أن على بلير الاستقالة من منصبه على الفور.

ويبحث التحقيق مع بلير ما إذا كان حزب العمال حصل على أموال مقابل منح مقاعد في مجلس اللوردات غير المنتخب، علما أن قانون عام 2000 بشأن الأحزاب السياسية يفرض الإعلان عن كل الهبات والقروض غير التجارية التي تمنح للأحزاب السياسية.

واعتقل أكبر جامعي التبرعات لحزب العمال ومساعد لبلير الشهر الماضي للاشتباه في عرقلتهما العدالة، مما دفع ساسة معارضين إلى تشبيه هذه الواقعة بفضيحة ووترجيت التي أجبرت الرئيس الأميركي الأسبق ريتشارد نيكسون على الاستقالة عام 1974.

اتهامات بالتستر
وأظهر الاستطلاع أن 66% يعتقدون أن مكتب بلير حاول التستر على أدلة تتعلق بالتحقيق في فضيحة التمويل السياسي.

ويوافق هذا الرأي أيضا 56% من أنصار حزب العمال، حسب نتائج الاستطلاع.

ونقلت صحيفة ديلي تلغراف عن زعيم حزب المحافظين ديفد كاميرون يوم السبت قوله إن حكومة بلير وصلت إلى "نقطة اللاعودة" وإنها في "حالة من الشلل".

ويعتزم بلير -الذي يعد أول رئيس وزراء تستجوبه الشرطة في تحقيق جنائي أثناء الخدمة- الاستقالة في وقت لاحق هذا العام، لكنه رفض تحديد موعد لذلك.

ويتوقع الكثير من الساسة أن يسلم بلير السلطة لوزير المالية في حكومته جوردون براون في يوليو/تموز المقبل.

المصدر : وكالات