الشرطة الباكستانية تشتبه بتورط المعتقلين بتفجير محكمة كويتا (الفرنسية-أرشيف)
اعتقلت الشرطة الباكستانية شخصين يشتبه في أنهما مفجران انتحاريان ينتميان إلى جماعة إسلامية محظورة، والاستيلاء على متفجرات وسترات كان مزمعا استخدامها في هجمات انتحارية.

 

وقال متحدث باسم الشرطة إن عملية الاعتقال تمت في مدينة حيدر آباد، بعد استجواب ثلاثة أشخاص يشتبه بأنهم مفجرون انتحاريون اعتقلوا في مدينة كراتشي الأسبوع الماضي.

 

وأضاف أن الرجلين المشتبه فيهما يرتبطان بحركة المجاهدين وتدربا في بلدة وانا بإقليم وزيرستان الجنوبي، وقد اعتقلا وبحوزتهما قنابل يدوية ومسدسات ومتفجرات وسترات.

 

تأتي هذه الاعتقالات في إطار التحقيقات الجارية في تفجير داخل محكمة بكويتا السبت الماضي أسفر عن مقتل 16 شخصا من ضمنهم انتحاري.

 

ومن ناحية أخرى اعتقلت الشرطة في العاصمة إسلام آباد اثنين ممن وصفتهم بمتشددين شيعة تورطا في هجمات طائفية على المسلمين السُنة.

 

وقال متحدث باسم الشرطة بالمدينة إن الرجلين تورطا في قتل قائد سُني بارز هو عزام طارق عام 2003، وتفجير في مدينة مولتان الشرقية عام 2004 تسبب في مصرع 42 شخصا.

المصدر : رويترز