الحدود الباكستانية الأفغانية أصبحت أكثر اضطرابا (الجزيرة نت-أرشيف)
أكدت مصادر رسمية أفغانية مقتل عشرين من عناصر طالبان في معارك اندلعت بغرب البلاد على مقربة من الحدود مع إيران, بينما قتل آخران بمعارك قرب حدود باكستان.
 
وقال المتحدث باسم وزارة الداخلية زمراي بشاري إن المعارك اندلعت حين هاجم عناصر من طالبان وحدة من حرس الحدود متوجهة من ولاية فرح إلى ولاية دلارام. وأشار المتحدث إلى إصابة ثلاثة فقط من عناصر الشرطة.
 
أما الجهاز الإعلامي التابع للقوة الدولية للمساعدة على إرساء الأمن في أفغانستان (إيساف) بقيادة حلف شمال الأطلسي، فقد اكتفى بتأكيد وقوع معارك في هذا الولاية داعيا إلى العودة إلى وزارة الداخلية للحصول على "أي توضيح آخر".

من ناحية أخرى أشار الائتلاف الذي تقوده الولايات المتحدة في أفغانستان إلى مقتل شخصين على الأقل اليوم الجمعة بجنوب شرق أفغانستان في اشتباك مع جنود الائتلاف قرب الحدود مع باكستان.

وقال بيان عسكري لقوات التحالف إن جنوده هاجموا متمردين كانوا ينصبون صواريخ، وإن طائرة تابعة للتحالف ألقت قنبلتين على الموقع تلتهما قنبلة ثالثة استهدفت مجموعة من خمسة أشخاص "يفترض" أنهم قتلوا بالهجوم.

وفي تطور آخر أعلنت السلطات الأفغانية أنها فقدت السيطرة على مدينة موسى قلعة في جنوب البلاد بعد هجوم نفذه عناصر طالبان في ساعة مبكرة من صباح الجمعة.

المصدر : وكالات