اتهام البنتاغون بعرقلة تحقيق عن حادث لبريطانيين في العراق
آخر تحديث: 2007/2/18 الساعة 14:00 (مكة المكرمة) الموافق 1428/2/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/2/18 الساعة 14:00 (مكة المكرمة) الموافق 1428/2/1 هـ

اتهام البنتاغون بعرقلة تحقيق عن حادث لبريطانيين في العراق

الجيش الأميركي قال إنه لا يملك
 أي سجلات عن الحادث (رويترز-أرشيف)
قالت مصادر إخبارية بريطانية إن محامين بريطانيين اتهموا وزارة الدفاع الأميركية "البنتاغون" بعرقلة تحقيق بشأن حادث تورطت فيه دبابة نقل أميركية.
 
وكاد الحادث يودي بحياة ثلاثة جنود بريطانيين في العراق عام 2003.
 
وقالت صحيفة ذي أوبزيرفر اليوم إن المحامين الذي يمثلون الجنود البريطانيين أكدوا أن السلطات الأميركية حاولت إسقاط التحقيق الذي يجرونه بهدف منعهم من المطالبة بتعويض لصالح موكليهم.
 
وأضافت أن الجيش الأميركي زعم أنه لا يملك أي سجلات عن الحادث، لكن تبين أن حادث الاصطدام بين الدبابة الأميركية والعربة العسكرية البريطانية أدرج في سجلات رسمية ساعة وقوعه.
 
وأشارت الصحيفة إلى أن هذه المزاعم قد تثير توترات جديدة بين قوات التحالف البريطانية والأميركية، خاصة أن هناك تحقيقا يجري الآن بشأن مقتل عريف بريطاني.
 
وتحوم شكوك حول مقتل العريف ماتي هل بنيران مقاتلة أميركية فتحت أسلحتها خطأ على قافلة عسكرية بريطانية في العراق.
 
وقالت ذي أبزيرفر إن مسؤولين عسكريين أميركيين سيزورون لندن هذا الأسبوع لمقابلة الجنود البريطانيين المعنيين.
 
ومرت نحو أربع سنوات على إصابة الجنود بجروح خطيرة حين صدمت الدبابة الأميركية عربتهم العسكرية من طراز "لاند روفر" مرتين من الخلف.
 
وأضافت الصحيفة أن محامي الجنود البريطانيين سيطالبون البنتاغون بدفع تعويض مقداره 1.2 مليون جنيه إسترليني


لموكليهم عن الجروح التي لحقت بهم، وهو أول تعويض من نوعه يقتصر على قوات التحالف في حرب العراق. 
المصدر : يو بي آي