إيطاليا تحاكم رئيس استخباراتها السابق بتهمة خطف إمام
آخر تحديث: 2007/2/17 الساعة 00:31 (مكة المكرمة) الموافق 1428/1/30 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/2/17 الساعة 00:31 (مكة المكرمة) الموافق 1428/1/30 هـ

إيطاليا تحاكم رئيس استخباراتها السابق بتهمة خطف إمام

نيكولو بولاري متهم بالتواطؤ مع المخابرات الأميركية في اعتقال الإمام المصري وترحيله (الفرنسية-أرشيف)

أحال قاض إيطالي في مدينة ميلانو الرئيس السابق لجهاز الاستخبارات العسكري الإيطالي و26 عميلا لوكالة الاستخبارات المركزية (سي آي أي) بتهمة خطف إمام مصري سابق في المدينة ونقله جوا إلى مصر.

واتهم العملاء ورئيس الاستخبارات الإيطالية السابق نيكولو بولاري بخطف الإمام المصري حسن مصطفى أسامة نصر في ميلانو في 17 فبراير/شباط 2003 وتسليمه للسلطات المصرية في إطار عمليات "التسليم الاستثنائية" لأشخاص يشتبه في صلتهم بالإرهاب والتي تقوم بها الولايات المتحدة.

وكانت الحكومة الإيطالية أقالت العميل بولاري على خلفية هذه القضية حيث قال الإمام المكني بـ"أبوعمر" إنه عذب في مصر بالصدمات الكهربائية والضرب والتهديد بالاغتصاب.

وقالت مصادر صحفية للجزيرة إن من بين الذين أحيلوا للمحاكمة قائد محطة المخابرات المركزية الأميركية في ميلانو جيف كاستيلي.

وستكون هذه أول محاكمة جنائية في قضية تسليم أشخاص مشتبه فيهم للمخابرات الأميركية، وهي التي أثارت جدلا واسعا في الولايات المتحدة والدول الأوروبية بعد الكشف عنها في الإعلام.

ويتوقع أن تكون محاكمة عملاء الاستخبارات الأميركية المقرر أن تبدأ في الثامن من يونيو/حزيران، غيابية.

المصدر : الجزيرة + وكالات