الماويون يعودون للحكومة ونيبال تودع الملكية (الفرنسية-أرشيف)

عينت الحكومة النيبالية الأحد خمسة من حركة التمرد الماوية السابقة وزراء فيها في إطار اتفاق لإنهاء الأزمة السياسية في تلك الدولة الواقعة في جبال الهيمالايا.

وقال السكرتيرالعام للحكومة بهوجاري غاميري إن الاتقاق يأتي بعد مرور ثلاثة أشهرعلى خروج الماويين من التحالف الحاكم.

وأضاف أن المتمردين السابقين وافقوا على العودة للتحالف بعد أن وافقت الأحزاب السبعة الرئيسية في البلاد الأسبوع الماضي على إلغاء النظام الملكي في البلاد عقب الانتخابات التشريعية المقررة في أبريل/ نيسان المقبل.

وكان البرلمان النيبالي وافق الجمعة على إلغاء الملكية وإعلان جمهورية في إطار اتفاقات وقعت بين أبرز الأحزاب السياسية النيبالية والمتمردين الماويين.

لكن الملك غيانيندرا سيبقى في العرش في الوقت الراهن حتى دخول الاتفاق حيز التنفيذ في أول اجتماع للجمعية التأسيسية الجديدة. ومن المتوقع انتخاب أعضاء تلك الجمعية بحلول منتصف أبريل/ نيسان 2008 على أن تكلف صياغة دستور جديد.

يذكر أن الماويين انسحبوا من الحكومة في سبتمبر/ أيلول الماضي من الائتلاف الحكومي بعد أن رفضت أحزاب أخرى مشاركة في الائتلاف تلبية مطالبهم بإلغاء النظام الملكي على الفور.

المصدر : أسوشيتد برس