أحمدي نجاد يحل مركزا لحوار الحضارات أنشأه خاتمي
آخر تحديث: 2007/12/30 الساعة 23:17 (مكة المكرمة) الموافق 1428/12/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/12/30 الساعة 23:17 (مكة المكرمة) الموافق 1428/12/21 هـ

أحمدي نجاد يحل مركزا لحوار الحضارات أنشأه خاتمي

صراع خلف الكواليس بين أحمدي نجاد وخاتمي قبيل الانتخابات التشريعية (الفرنسية-أرشيف) 

حل الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد مركز حوار الحضارات الذي أنشأه سلفه محمد خاتمي بهدف تحسين العلاقات بين طهران والغرب.
 
ونقل الموقع الإلكتروني للرئاسة الإيرانية اليوم أنه "حسب قرار الرئيس أحمدي نجاد، تم ضم كل موارد وموظفي مركز حوار الحضارات إلى البرنامج الوطني الجديد للأبحاث حول العولمة، الذي سيعمل مباشرة تحت إشراف الرئيس".
 
وعين أحمدي نجاد رئيس منظمة السياحة أصفنديار رحيم مشائي رئيسا للمركز الجديد.
 
وكان مركز حوار الحضارات أحد أهم مشاريع خاتمي بعد مغادرته الرئاسة عام 2005.
 
وأطلق خاتمي فكرة حوار الحضارات كوسيلة لتحسين العلاقات بين إيران والدول الغربية لا سيما الولايات المتحدة.
 
وكانت الحكومة الإيرانية شنت في أكتوبر/تشرين الأول على لسان المتحدث باسمها غلام حسين إلهام هجوما عنيفا على الرئيس السابق محمد خاتمي، معتبرة أنه أذعن للولايات المتحدة باقتراحه المتعلق بحوار الحضارات.
 
ويأتي قرار الرئيس الإيراني ليؤكد حدة المنافسة المشتعلة بين أحمدي نجاد وخاتمي قبل أقل من ثلاثة أشهر من الانتخابات التشريعية المقررة في 14 مارس/آذار المقبل.
 
وكان الفريقان الإصلاحي والمعتدل وعلى رأسيهما الرئيسان السابقان خاتمي وعلي أكبر هاشمي رفسنجاني شكلا في وقت سابق تحالفا في سياق الاستعداد لتلك الانتخابات في محاولة للعودة لانتزاع البرلمان من قبضة المحافظين.
المصدر : الفرنسية

التعليقات