كولومبيا تحدد الأحد موعدا لإنهاء تسليم الرهائن
آخر تحديث: 2007/12/28 الساعة 07:43 (مكة المكرمة) الموافق 1428/12/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/12/28 الساعة 07:43 (مكة المكرمة) الموافق 1428/12/19 هـ

كولومبيا تحدد الأحد موعدا لإنهاء تسليم الرهائن

شافيز أكد حضور ضامنين دوليين عملية تسليم الرهائن (رويترز-أرشيف)
أعلن مصدر رسمي كولومبي أن عملية تسليم ثلاث رهائن محتجزين لدى حركة تمرد كولومبية تعرف باسم "القوات المسلحة الثورية" يجب أن تنتهي الأحد المقبل على أقصى تقدير.
 
ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن المتحدث باسم الرئاسة الكولومبية سيزر موريسيو فيلاسكيز قوله إن هذه المهلة المحددة لهذه العملية التي بدأت مساء أمس تقررت بالتنسيق مع الحكومة الفنزويلية.
 
وأكد سفير فنزويلا في كولومبيا روندون بابيل في وقت سابق بدء عملية استقبال الرهائن الثلاث المحتجزين، والتي تقوم بلاده بتنسيقها اليوم.
 
وأعلن الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز أن هذه العملية سيحضرها في كاراكاس بعض الضامنين الدوليين، وهم مندوبون رئاسيون من الأرجنتين والبرازيل وبوليفيا وكوبا والإكوادور وفرنسا.
 
وكانت الحكومة الكولومبية قد وافقت الأربعاء على اقتراح الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز بالإفراج عن الرهائن الثلاث.
 
وأعلن وزير الخارجية الكولومبي فرناندو أراوخو أن الحكومة "أذنت بالمهمة الإنسانية" القاضية بالإفراج عن الرهائن الثلاث "حسب الصيغة التي اقترحها شافيز" في رسالة الاقتراح.
 
وأعلنت القوات المسلحة الثورية الكولومبية يوم 18 ديسمبر/كانون الأول الجاري قرب الإفراج عن الرهائن الثلاث، وهم كلارا روخاس مديرة الحملة الانتخابية للسياسية الفرنسية الكولومبية إنغريد بيتانكور، وإيمانويل ابن روخاس الذي أنجبته في الأسر، والنائبة البرلمانية الكولومبية كونسويلو غونزالس.
 
يذكر أن بوادر توتر ظهرت بين كولومبيا وفنزويلا الشهر الماضي بعدما طلب أوريبي من شافيز عدم التدخل في المفاوضات بشأن الرهائن.
 
ويعتبر إطلاق سراح هؤلاء الرهائن الأهم من نوعه في نزاع الحكومة مع المتمردين منذ عام 2001، عندما أطلقت حركة "القوات المسلحة الثورية" ثلاثمئة جندي وضابط شرطة كانوا محتجزين لديها.
المصدر : وكالات