ما يينغ جيو انتقد المدعي العام لتقديم اتهامات جديدة  (الفرنسية)
برأت المحكمة العليا في تايوان ساحة مرشح المعارضة للانتخابات الرئاسية ما يينغ جيو من تهم بالابتزاز, لتفسح المجال أمامه لخوض الانتخابات المقررة في 22 مارس/آذار المقبل.
وعقب الحكم خرج المئات من أنصار ما يينغ في مسيرات للاحتفال بالبراءة ورددوا الهتافات المؤيدة لزعيمهم, بينما طالب الادعاء بإضافة تهمة جديدة تتعلق بخيانة الأمانة.

وفي هذا الصدد انتقد ما يينغ المدعي العام بشدة لإضافته تهمة جديدة، ووصف التسجيلات المقدمة لإدانته بأنها مزورة, كما ندد بالشهود.

وفي معرض دفاعه عن نفسه قال ما يينغ إن القانون لا يمنع أي مسؤول من تحويل أموال إلى البنوك, خاصة إذا تعلق الأمر بالراتب الشخصي, على حد تعبيره. كما قال إن عدم تقديم تفاصيل عن مثل هذه التحويلات أمر معروف لدى المسؤولين والقيادات الحكومية.

يشار إلى أن أي حكم في غير صالح ما يينغ بالابتزاز أو خيانة الأمانة سيحرمه من خوض الانتخابات المرتقبة, وقد يدفع به إلى السجن عشر سنوات.

وكانت محكمة جزئية قد برأت في أغسطس/آب الماضي مرشح المعارضة من تهمة تحويل 11 مليون دولار تايواني (333 ألف دولار أميركي) من حسابات حكومية لحسابه الشخصي عندما كان يشغل منصب عمدة تايبيه في الفترة من عام 1998 وحتى عام 2006.

يذكر أن ما يينغ وضع برنامجه الانتخابي على أساس تحقيق التقارب مع الصين, فيما ركز مرشح الحزب الديمقراطي التقدمي الحاكم فرانك هس على تأكيد الاستقلال عن بكين.

المصدر : وكالات