فوكودا يزور الصين لبحث الملفات الصعبة بين البلدين
آخر تحديث: 2007/12/27 الساعة 16:28 (مكة المكرمة) الموافق 1428/12/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/12/27 الساعة 16:28 (مكة المكرمة) الموافق 1428/12/18 هـ

فوكودا يزور الصين لبحث الملفات الصعبة بين البلدين

فوكودوا يأمل حل كافة المسائل الخلافية مع الصين خلال الفترة القادمة (الفرنسية أرشيف)
يتوجه رئيس الوزراء الياباني ياسو فوكودا إلى بكين في زيارة تستغرق أربعة أيام يجري خلالها مباحثات مع الرئيس الصيني هو جنتاو تتناول الملفات الصعبة بين البلدين وأهمها حقول الغاز في بحر الصين.

والزيارة هي الأولى لفوكودا منذ توليه منصبه في سبتمبر/أيلول الماضي، وهي تشير حسب مراقبين لعودة الحوار الطبيعي بين البلدين حيث سيركز الجانبان محادثاتهما على مسائل التعاون الاقتصادي والبيئي، بما في ذلك نقل النفايات اليابانية وتوفير الطاقة، وتقنية خفض التلوث.
 
وقال فوكودا في حديثه للصحفيين قبيل مغادرته طوكيو "أريد أن أفعل كل ما بوسعي لبناء علاقات جيدة" مع الصين.
 
ويلتقي فوكودا اليوم الرئيس هو جنتاو كما سيلتقي غدا رئيس البرلمان الصيني وو بانغيو ونظيره رئيس الوزراء الصيني وين جياباو الذي زار طوكيو في أبريل/نيسان الماضي.
 
وتأتي الزيارة مع احتفالات البلدين الآسيويين بالذكرى الخامسة والثلاثين لإقامة علاقات دبلوماسية بينهما وبالذكرى الثلاثين للتوصل لمعاهدة سلام وصداقة.
 
ويشار إلى أنه منذ عام 2004 لم تحرز إحدى عشرة جولة من المحادثات بين الجانبين أي نتائج بسبب رفض بكين ترسيم أجزاء من الحدود البحرية بين البلدين، وهي الخطوة التي تعتبرها طوكيو نقطة انطلاق للمحادثات.
 
وكانت العلاقات بين البلدين قد شهدت بعض الدفء خلال العام الماضي بعد فترة جمود طويلة شهدتها فترة ولاية رئيس الوزراء الياباني الأسبق جونيشيرو كويزومي الذي زار مراراً مقام ياسوكوني، الذي يرمز لفترة الغزو الياباني للصين وينظر إليه باعتباره رمزاً لماضي اليابان العسكري، أما فوكودا فقد استبعد أي زيارة لذلك المقام خلال ولايته.
المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية:

التعليقات