ما يينج جيو يواجه تهما بالفساد والرشوة عندما كان عمدة لمدينة تايبيه (الفرنسية-أرشيف)
يواجه زعيم المعارضة في تايوان ما يينج جيو تهما بالفساد قد تقصيه عن السباق في الانتخابات الرئاسية المقررة في مارس/ آذار المقبل.

وإذا أدانت المحكمة يينج جيو فإنه سيخرج من سباق الرئاسة، وقد يمنع من ممارسة السياسة إذا أدين بتهمة خيانة الأمانة.

وقد يفتح منع مرشح المعارضة من المشاركة في الانتخابات الباب واسعا أمام مرشح الحزب الحاكم.

وستنظر المحكمة التايوانية العليا بعد غد الجمعة في قضية يتهم فيها الادعاء العام يينج جيو بالرشوة والفساد المالي عندما كان عمدة لمدينة تايبيه بين العامين 1998 و2006.

واتهم يينج جيو في فبراير/ شباط الماضي بتحويل أموال بغير حق إلى حسابه الخاص كل شهر طيلة خمس سنوات.

وقال الادعاء العام إن يينج جيو اختلس أكثر من 11 مليون دولار تايواني (ما يقارب 333 ألف دولار) عبر نفقات خاصة بصفته رئيس بلدية تايبيه.

وتصل عقوبة الاتهامات التي يواجهها المعارض التايواني -الذي تعهد بإنعاش الاقتصاد وإقامة علاقات مع الصين- إلى السجن 10 سنوات.

وكانت المحكمة الابتدائية برأت يينج جيو في أغسطس/ آب الماضي، ويؤكد زعماء حزب يانغ يو أن المحكمة العليا ستبرئه بدورها، معبرين عن "ثقتهم" في القضاء التايواني.

المصدر : رويترز