محافظ أوليانوفسك في دار أمومة حيث أعلن منح الأزواج عطلة ليمارسوا حياة الزوجية (رويترز-أرشيف)
 
دعت الكنيسة الأرثوذكسية الروسية الأزواج إلى العدول عن الإجهاض، وسط مخاوف من تناقص سكان روسيا.
 
وقال البطريرك أليكسي الثاني "يجب على الأزواج أن يفكروا في إنجاب أولاد عندما يكونون على فراش الزوجية, بدل اللجوء إلى طرق منع الحمل".
 
وجاءت دعوة أليكسي بعد دعوة مماثلة من الرئيس فلاديمير بوتين والنائب الأول لرئيس وزرائه ديمتري ميدفيديف اللذين أعلنا العام القادم "عام الأسرة".
 
وأعلنت الحكومة مؤخرا إجراءات لمواجهة تناقص السكان -منذ انهيار الاتحاد السوفياتي- بينها منح تسعة آلاف دولار لكن امرأة تنجب طفلا ثانيا.
 
وتقلص سكان روسيا -البالغ عددهم 142 مليونا- بـ 5.8 ملايين منذ 1993 حسب وكالة الإحصاءات الروسية, وإن ارتفع عدد الولادات من 841 ألفا في النصف الأول من العام الماضي إلى 895 ألفا في الفترة نفسها من العام الحالي.

المصدر : الفرنسية