جاكوب زوما قد يحرم من رئاسة جنوب أفريقيا عام 2009 (الفرنسية)

قال المدعي العام في جنوب أفريقيا إن هناك أدلة كافية لتوجيه تهمة الفساد لجاكوب زوما الزعيم الجديد لحزب المؤتمر الوطني الحاكم, موضحا أن قرارا بتوجيه تلك التهم رسميا إلى زوما بات أمرا وشيكا.
 
وكان أنصار زوما قد احتفلوا أمس بفوزه برئاسة الحزب على منافسه ثابو مبيكي الرئيس الحالي للبلاد الذي كان يسعى للفوز بولاية ثالثة على رأس  الحزب الحاكم.
 
وهزم زوما مبيكي، بعدما فاز في انتخابات مؤتمر الحزب بما مجموعه 2329 صوتا، بينما حصل مبيكي على 1505 أصوات، حسب رئيس لجنة الانتخابات في المؤتمر درين نوبن.

ومن غير المعروف كيف سيؤثر توجيه تلك التهم في حال أقر رسميا على إمكانية تولي زوما رئاسة البلاد عام 2009. ويذكر أن مبيكي أقال زوما بعد أن اتهم بتورطه في فضيحة فساد بصفقة أسلحة أبرمت عام 2005, وينفي زوما ارتكابه أي مخالفة، كما برأته المحكمة من تلك التهم. 
 
وكان زوما عضوا سابقا في الجناح المسلح لحزب المؤتمر الوطني الأفريقي، ثم أصبح مسؤولا عن الجهاز الاستخباراتي للحزب، وأمضى عشر سنوات من السجن في جزيرة روبن بتهمة التآمر على النظام في فترة حكم الفصل العنصري.

المصدر : وكالات