القطار الأول الذي يعبر الحدود منذ الحرب الكورية قد يمهد الطريق لخدمة الركاب (رويترز)
 
عبَر أول قطار منذ 56 عاما حدود الكوريتين في خطوة يؤمّل منها تقريب بلدين ظلّا في حالة حرب منذ أكثر من نصف قرن.
 
فقد دخل قطار من 12 عربة المنطقة الصناعية كايسونغ حيث نقل موادّ خامة, وعاد بسلع تشمل الأحذية والملابس والآلات.
 
وتنشط في المنطقة الصناعية 64 شركة كورية جنوبية تشغل 22 ألف عامل كوري شمالي, يتلقون المواد الخام والتقنيات اللازمة من سول لتصنيع سلع تباع في السوق الكورية الجنوبية. 
 
وقال مدير سكة الحديد في كوريا الجنوبية لي شول إن خدمة القطارات –التي هي أول ثمار قمة لقائدي البلدين في أكتوبر/تشرين الثاني الماضي- تمهّد الطريق لخدمة قطارات ركاب يؤمّل أن تسمح لمواطني البلدين بالسفر سويّا إلى الصين لحضور الألعاب الأولمبية العام المقبل.
 
وقبل انطلاق القطار دأبت عشرات السيارات والشاحنات والحافلات على عبور الحدود, بعد أن قرّرت قيادتا البلدين فتح المواصلات البريّة بينهما عام 2000.

المصدر : وكالات