وضع بوتو تحت الإقامة الجبرية واعتقال آلاف من أنصارها
آخر تحديث: 2007/11/9 الساعة 08:43 (مكة المكرمة) الموافق 1428/10/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/11/9 الساعة 08:43 (مكة المكرمة) الموافق 1428/10/29 هـ

وضع بوتو تحت الإقامة الجبرية واعتقال آلاف من أنصارها

بوتو شككت بإمكانية إجراء الانتخابات قبيل منتصف فبراير/شباط المقبل (الفرنسية)

أفاد مراسل الجزيرة في باكستان بأن السلطات وضعت رئيسة الوزراء السابقة بينظير بوتو، تحت الإقامة الجبرية في منزلها  قبيل ساعات من تنظيم مظاهرة كبرى في راولبندي للاحتجاج على سياسات الرئيس بروير مشرف وقانون الطوارئ, فيما أكدت الشرطة عزمها التصدي لتلك المظاهرة.

وأضاف أن قوات الأمن أغلقت كل الطرق المؤدية إلى منزل بوتو بوسط إسلام آباد. وقد حمل أحد القضاة الأمر بوضعها تحت الإقامة الجبرية, فيما انتشر عشرات من رجال الشرطة خارج منزلها.

ونقل المراسل أيضا عن راجا برفيز أشرف الأمين العام لحزب الشعب الذي تتزعمه بوتو أن أكثر من أربعة آلاف ناشط من حزبه اعتقلوا الليلة الماضية في إقليم البنجاب في محاولة من السلطات لإحباط مظاهرة اليوم في راولبندي.
 
وقالت الشرطة إن لديها معلومات تفيد بأن ثمانية انتحاريين تسللوا إلى المدينة بهدف تنفيذ هجمات أثناء المظاهرة.
 
وأكدت أنه تم إبلاغ بوتو بهذه المعلومات، مشددة على أن السلطات لن تتهاون في تنفيذ القانون في حال "الإصرار على انتهاكه".
 
وفي بيشاور فرقت الشرطة بالقوة مظاهرة لأنصار المعارضة الدينية, فيما استمر المحامون في إضرابهم داخل قاعات محكمة بيشاور العليا.
 
قوات الأمن الباكستانية تصدت بقوة للمحتجين في بيشاور (رويترز)
عدم ثقة
وكانت بينظير بوتو قد عبرت عن عدم ثقتها بالتعهد الذي أطلقه الرئيس الباكستاني الخميس بإجراء الانتخابات قبل 15 فبراير/شباط المقبل ووصفته بأنه ضبابي، وطالبته بتحديد موعد محدد.
 
وقالت في مؤتمر صحفي "نريد موعدا محددا وبرنامجا زمنيا واضحا للعملية الانتخابية، وموعدا محددا لاستقالته من رئاسة الجيش".
 
يذكر أن الـ15 من فبراير/شباط المقبل يصادف موعد نهاية البرلمان الحالي، وهو التاريخ المقرر لأداء مشرف اليمين الرئاسية إذا صادقت المحكمة العليا على إعادة انتخابه في السادس من الشهر الماضي رئيسا للبلاد.

وكانت محكمة باكستانية أمرت أمس بالإفراج بكفالة عن 331 محاميا اعتقلوا أثناء مظاهرات ضد فرض حالة الطوارئ التي أعلنها مشرف قبل ستة أيام.

واعتقلت الشرطة في وقت سابق اليوم نحو أربعمئة من عناصر حزب الشعب وفقا لتأكيدات الحزب، في حين تحدثت الشرطة عن اعتقالها أربعين إلى خمسين ناشطا بالحزب فقط.
المصدر : الجزيرة + وكالات