رفع الإقامة الجبرية عن بوتو وواشنطن تدعو لرفع الطوارئ
آخر تحديث: 2007/11/10 الساعة 02:44 (مكة المكرمة) الموافق 1428/11/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/11/10 الساعة 02:44 (مكة المكرمة) الموافق 1428/11/1 هـ

رفع الإقامة الجبرية عن بوتو وواشنطن تدعو لرفع الطوارئ

بينظير بوتو أعلنت عدم الثقة في تعهدات برويز مشرف بإجراء الانتخابات (الفرنسية-أرشيف)
 
أفاد مراسل الجزيرة في إسلام آباد أن السلطات الباكستانية رفعت الإقامة الجبرية عن رئيسة الوزراء السابقة بينظير بوتو.
 
وأكدت وزارة الداخلية ومصادر أمنية في العاصمة هذا القرار.
 
وكان الناطق باسم الحكومة قد أعلن في وقت سابق أن الإقامة الجبرية قد ترفع عن المرأة هذه الليلة.
 
ووضعت السلطات بوتو رهن الإقامة الجبرية لمنعها من المشاركة في تجمع حاشد كان مقررا اليوم في راولبندي احتجاجا على حالة الطوارئ التي أعلنها الرئيس برويز مشرف.
 
واستخدمت الشرطة الهري والغاز المسيل للدموع أثناء المواجهات مع أنصار بوتو، واعتقلت الآلاف من أنصارها.
 
وقال أمين حزب الشعب الباكستاني راجا برويز أشرف إن أكثر من أربعة آلاف ناشط من حزبه اعتقلوا الليلة الماضية في إقليم البنجاب في محاولة من السلطات لإحباط مظاهرة راولبندي.
 
وكانت الولايات المتحدة قد دعت في وقت سابق السلطات الباكستانية بالسماح لزعيمة حزب الشعب بحرية الحركة.
 
وعبرت بوتو عن عدم ثقتها بتعهد أطلقه رئيس البلاد برويز مشرف الخميس بإجراء الانتخابات قبل 15 فبراير/شباط المقبل ووصفته بأنه ضبابي، وطالبته بتحديد موعد محدد.
 
السلطات شددت الإجراءات الأمنية لمواجهة الاحتجاجات (الفرنسية-أرشيف) 
مطالب أميركية

وتأتي هذه التطورات في الوقت الذي طالبت فيه واشنطن إسلام آباد برفع حالة الطوارئ، كما حثت كافة الأطراف على عدم استعمال العنف.
 
وقال المتحدث باسم مجلس الأمن القومي التابع للبيت الأبيض غوردون جوندرو "تتطلب الانتخابات الحرة والنزيهة رفع حالة الطوارئ ، ومن هنا نواصل دعوتنا لرفع مبكر لحالة الطوارئ والإفراج عن أعضاء الأحزاب السياسية والمحتجين سلميا الذين جرى احتجازهم".
 
وبدوره حذر وزير الدفاع روبرت غيتس من أن تؤدي الاضطرابات الأخيرة ذلك البلد إلى صرف الحكومة عن مكافحة ما يسمى الإرهاب في مناطق الحدود.
المصدر : الجزيرة + وكالات