هانس بيلكس (رويترز)
قال مفتش الأسلحة الدولي السابق هانس بيلكس إنه يخشى بأن يكون لدى الولايات المتحدة خطة سرية للاحتفاظ بقواتها بشكل دائم في العراق، لإبقاء قواتها قريبة من إيران، التي بدأت طموحاتها النووية تثير قلق بعض الدول الغربية.

وقال الخبير السويدي الأصل "ما يخيفني هو أن يكون للولايات المتحدة تفكير سري، بالاحتفاظ بقوات لها في العراق"، مشيرا إلى أن هذه الدولة العظمى، سبق لها أن احتفظت بقوات في السعودية، بعد انتهاء حرب الخليج عام 1991.

ولم يستعبد بيلكس الذي كان يتحدث للصحفيين في أستراليا، في حفل لتسلمه جائزة سنوية أن تقوم واشنطن بتحريك هذه القوات من السعودية إلى العراق، مشيرا إلى أن العراق يمتلك ثاني أكبر مخزون نفطي بالمنطقة.

وحتى الآن لم يصدر أي تعليقات من الإدارة الأميركية على تصريحات بلكس، الذي ترأس مع مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي، التفتيش عن وجود أسلحة نووية في العراق.

وقال بيلكس إن كوريا الشمالية لم تعد بالتخلي عن برنامجها النووي، إلا بعد أن قدمت لها وعود بإقامة علاقات دبلوماسية مع الولايات المتحدة واليابان، وهو أمر لم يحدث مع إيران.

المصدر : أسوشيتد برس