السفير الإيراني لدى العراق يلقي كلمة في افتتاح قنصلية بلاده بأربيل (الجزيرة نت)

 شمال عقراوي-أربيل

افتتحت إيران قنصليتين لها في محافظتي أربيل والسليمانية بإقليم كردستان العراق الذي يتمتع بالحكم الذاتي.

وقام السفير الإيراني في العراق كاظمي قمي بافتتاح القنصلية في أربيل اليوم الثلاثاء بحضور رئيس حكومة إقليم كردستان وعدد من السياسيين.

وطالب السفير الإيراني في بغداد القوات الأميركية في العراق بإطلاق سراح خمسة من المواطنين الإيرانيين كانوا يعملون بمكتب تمثيلي لإيران بمدينة أربيل شمالي العراق احتجزتهم منذ أشهر بتهمة دعمهم نشاطات المسلحين في العراق.

وأعرب السفير قمي عن أسفه لقيام الولايات المتحدة "بانتهاك سيادة الأراضي العراقية، عندما قامت باعتقال الموظفين الإيرانيين الخمسة الذين كانوا يعملون دبلوماسيين تابعين للسفارة الإيرانية في بغداد".

وقال إن الحكومة العراقية وسلطات إقليم كردستان تتحملان مسؤولية توفير الحماية وأمن قنصليتي بلاده في المنطقة والعاملين بها.

وذكر قمي "بأن حكومته نصحت دول الجوار العراقي والدول العربية الأخرى بافتتاح سفاراتها في بغداد وقنصليات بمنطقة كردستان".

واعتبر السفير الإيراني أن "العلاقات بين إيران والعراق آخذة بالتطور في المجالات السياسية والاقتصادية، وأن حجم التبادل الاقتصادي بين البلدين يتجاوز ملياري دولار سنويا".

من جانبه قال رئيس حكومة كردستان العراق نيجيرفان البارزاني في كلمته إن الشعب الكردي لن ينسى المواقف الإيرانية الإيجابية عندما قام بنجدة الآلاف منهم أثناء ما قال إنه استهداف لهم من قبل الجيش العراقي بالأسلحة والغازات السامة في القرن الماضي.

وعدا قنصليتي أربيل والسليمانية، فإن لإيران ثلاث قنصليات في البصرة وكربلاء وبغداد.

المصدر : الجزيرة