العراق يباشر عمليات تفتيش ومراقبة بالحدود مع تركيا
آخر تحديث: 2007/11/6 الساعة 01:32 (مكة المكرمة) الموافق 1428/10/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/11/6 الساعة 01:32 (مكة المكرمة) الموافق 1428/10/26 هـ

العراق يباشر عمليات تفتيش ومراقبة بالحدود مع تركيا

جندي من إقليم كردستان العراق يمرر شاحنة في المعبر الوحيد مع تركيا (الفرنسية)

قامت قوات الأمن في إقليم كردستان العراق بعمليات تفتيش ومراقبة عند الحدود العراقية التركية بعد تعهد حكومة الإقليم بتأمين المناطق الحدودية والعمل على منع انطلاق الهجمات التي يشنها مقاتلو حزب العمال الكردستاني داخل الأراضي التركية.

وتأتي هذه العملية بعد تقديم الحكومة العراقية ضمانات للحكومة التركية بضبط المناطق الحدودية.

وقال المتحدث باسمها علي الدباغ إن الحكومة العراقية والحكومة الإقليمية قامتا بدور في تأمين الإفراج عن الجنود الأتراك الذين كانوا محتجزين لدى مسلحي حزب العمال.

وأضاف "أن ذلك يظهر أن بغداد تقوم بما بوسعها للقضاء على حزب العمال الكردستاني. وهذا تأكيد لتركيا أننا نقوم بكل ما بوسعنا".

إجراءات ملموسة
وقد أكد رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان في حديث مع صحيفة لاستامبا الإيطالية أنه لا يزال بالإمكان تجنب قيام الجيش التركي بعملية عسكرية ضد المسلحين الأكراد في شمال العراق في حال اتخذت بغداد إجراءات ملموسة ضدهم.

احتجاجات لمتظاهرين كرد بواشنطن بالتزامن مع زيارة رجب أردوغان (الفرنسية)
وقال إنه في حال اتخذت الحكومة العراقية إجراءات عاجلة ودائمة ضد حزب العمال فإن الحكومة التركية لن تستخدم الإذن الذي أعطاها إياه البرلمان لشن عملية عسكرية في شمال العراق.

وأضاف أردوغان "أن تركيا لم تقطع أبدا المحادثات الدبلوماسية والسياسية مع بغداد"، إلا أنه حذر قائلا إن "صبر الشعب التركي بدأ ينفد".

ومن المتوقع أن يلتقي أردوغان الاثنين الرئيس الأميركي جورج بوش في البيت الأبيض حيث يسعى الأخير لإقناعه بعدم التوغل في شمال العراق.

وكان البرلمان التركي قد سمح في السابع عشر من أكتوبر/تشرين الأول الماضي للحكومة التركية بالتوغل عسكريا في شمال العراق لضرب قواعد حزب العمال الكردستاني في حال الضرورة.

وجاء هذا الموقف التركي بعد سقوط 15 جنديا تركيا خلال ثلاثة أيام في مواجهات بين الجنود الأتراك والمسلحين الأكراد.

المصدر : الجزيرة + وكالات