موقع متقدم للقوات الباكستانية شبه النظامية في وادي سوات (الفرنسية)

أعلن مصدر رسمي باكستاني أن الجيش استعاد موقعا إستراتيجيا في منطقة وادي سوات شمالي البلاد من سيطرة مسلحي حركة تطبيق الشريعة المحمدية التي يتزعمها مولوي فضل الله، وذلك في الهجوم الواسع الذي بدأه ضد مقاتلي الحركة في المنطقة.

 

فقد نقل مراسل الجزيرة في باكستان عن الناطق باسم الجيش الباكستاني قوله إن العملية العسكرية الشاملة التي تشنها قواته في وادي سوات لا تزال مستمرة لليوم الثالث على التوالي وإن الجيش أصبح يسيطر بالكامل على كافة قمم الجبال حيث معاقل مقاتلي حركة تطبيق الشريعة.

 

وأشار الجنرال وحيد أرشد إلى أن زعيم الحركة لم يعد باستطاعته البث عبر إذاعة محلية يملكها بعدما تحكم الجيش بموجة الإذاعة.

 

في حين نقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن مسؤول في المنطقة قوله إن الجيش الباكستاني استعاد أيضا السيطرة على عدد من القرى التي كان مقاتلو الحركة قد سيطروا عليها منذ يوليو/تموز الفائت.

 

وفي بيان رسمي نسبته وكالة أسوشيتد برس للأنباء لمسؤول محلي قال هذا الاخير إن المنطقة الواقعة بين كانجو وقمة ناجية باتت تحت سيطرة الجيش.

 

مقاتلون تابعون لحركة تطبيق الشريعة المحمدية (الفرنسية-أرشيف)
في هذه الأثناء أفاد شهود عيان بأن المعارك لا تزال مستمرة في مناطق متة وتشارباغ وخوازة خيلا، علما بأن الاشتباكات بين الجانبين دفعت آلاف المواطينين للنزوح من مناطق المعارك خوفا على حياتهم.

 

وكانت القوات الحكومية صعدت من عملياتها العسكرية في وادي سوات في الأيام القليلة الماضية مستخدمة المدفعية الثقيلة والمروحيات لطرد مقاتلي تطبيق الشريعة المحمدية من قمم المرتفعات.

 

وقد أسفرت الاشتباكات التي اندلعت بين الطرفين منذ بداية الأسبوع الفائت عن مقتل أكثر من 250 من مسلحي الحركة بالإضافة إلى ستة جنود، بحسب رواية الجيش الباكستاني.

 

وقال المتحدث باسم الحكومة المحلية أمجد إقبال إن الجيش قتل ثلاثة من كبار القادة الميدانيين للحركة من بينهم القائد الميداني خان خطاب -أحد كبار مساعدي زعيم الحركة فضل الله- وذلك عندما قصف الطائرات العمودية ملجأ يوم الاثنين.

 

وأوضح المتحدث أن عناصر الحركة "مصابون بالإحباط واليأس ويحاولون الفرار من المنطقة".

 

يشار إلى أن خطاب كان مسؤولا عن العمليات العسكرية للحركة في منطقتي متة وكابال حيث وقعت أشرس المعارك مع الجيش الباكستاني.

المصدر : الجزيرة + وكالات