رئيس الوزراء الأسترالي كيفن رود
آخر تحديث: 2007/11/25 الساعة 19:24 (مكة المكرمة) الموافق 1428/11/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/11/25 الساعة 19:24 (مكة المكرمة) الموافق 1428/11/16 هـ

رئيس الوزراء الأسترالي كيفن رود

رئيس الوزراء الأسترالي كيفن رود (الفرنسية)
رئيس الوزراء الأسترالي الجديد البالغ من العمر خمسين عاما، كاثوليكي متزوج من امرأة أعمال ثرية توصف بأنها ساهمت في دعمه، ولعبت دورا مهما في توسيع شعبيته في صفوف الأستراليات.

وقد نشأ رود في ولاية كوينزلاند واضطر وهو في الحادية عشرة للعيش لفترة في سيارة بعد وفاة والده المفاجئة في حادث سير.

ويقول رود إن تلك الفترة من حياته ساهمت في تشكيل عدد من القناعات في حياته، خصوصا ما يتعلق بالعدالة الاجتماعية التي كانت إحدى شعاراته أثناء خوضه المعترك السياسي. وتخرج رود من جامعة أستراليا الوطنية متخصصا  باللغة الصينية والتاريخ.

التحق بصفوف حزب العمال سنة 1972، وبدأ نشاطه في المجال السياسي بانتخابه في البرلمان سنة 1998 بعد تجربة سابقة فاشلة.

وتولى كيفن رود قيادة الحزب العمالي سنة 2006، ليجد حزبا يعاني من ظروف انقسام، وفي وضع صعب للدخول في منافسة انتخابية ضد رئيس الوزراء جون هاورد.

"
برغم تأكيد كيفن رود على أن أستراليا ستحتفظ بتحالفها القوي مع الولايات المتحدة، إلا أنه تعهد من ناحية أخرى قبل الفوز بالانتخابات بسحب القوات الأسترالية من العراق بشكل تدريجي.
"
مهام سابقة
  • اشتغل في الخارجية بين سنة 1981 إلى سنة 1988.
  • عين رود في منصب رفيع المستوى في حكومة كوينز لاند العمالية.
  • تولى مناصب دبلوماسية في ستوكهولم وبكين.

مواقف وسياسات
وبالرغم من تأكيد رود على أن أستراليا ستحتفظ بتحالفها القوي مع الولايات المتحدة، إلا أنه تعهد من ناحية أخرى قبل الفوز بالانتخابات بسحب القوات الأسترالية من العراق بشكل تدريجي.

وهو يرى سحب القوات المقاتلة وبقاء قوات دعم أخرى لكنها غير مقاتلة، تساهم في تدريب القوات العراقية. وهي الفكرة التي يتبناها منذ سنة 2003،
ويدعم رود التواجد العسكري للقوات الأسترالية في أفغانستان.

ويعتبر من المنتقدين لتأييد رئيس الوزراء السابق جون هوارد للغزو الأميركي للعراق سنة 2003.

ويحدد السياسة الخارجية لأستراليا في المرحلة القادمة وفقا لثلاثة مستويات:

  • التعاون مع الأمم المتحدة.
  • التعاون مع آسيا.
  • التعاون مع الأميركيين.
كيفن رود من المتحمسين لقضايا البيئة كذلك، وقد وعد قبل انتخابه بأنه سوف يوقع على معاهدة كيوتو للبيئة.
المصدر : الجزيرة