عناصر من الشرطة يعتقلون ناشطين في موسكو قبيل انظمامهم للمظاهرة (الفرنسية)
 
اعتقلت سلطات الأمن الروسية أعدادا من الناشطين وعشرات المتظاهرين في مدينة سان بطرسبرغ قبيل المسيرة الاحتجاجية، منهم بوريس نيمتسوف المرشح المعلن للانتخابات الرئاسية المقبلة، واقتيد نيمتسوف والمعتقلين الآخرين إثر تزعمهم مظاهرات.
 
وانهالت قوات مكافحة الشغب ضربا بالهري على عدد من المتظاهرين اليساريين والقوميين البلشفيين من تيار الكاتب إدوار ليمونوف، قبل أن تنقلهم بشاحنة.
 
وقال زعيم فرع حزب يابلوكو المعارض ماكسيم ريزنيك إن هذا الحادث أدى إلى توقيف حوالي خمسين متظاهرا.
 
وتحدث مسؤول في شرطة سان بطرسبورغ (شمال غرب روسيا) في تصريحات بثتها وكالة الأنباء الروسية إيتار تاس عن "اعتقال عشرات" موضحا أن المحاكم ستقرر العقوبات  التي ستفرض عليهم من "غرامات أو أحكام بالسجن".
 
سجن كاسباروف
وقضت محكمة روسية بالسجن خمسة أيام على المعارض بطل الشطرنج العالمي السابق غاري كاسباروف لمشاركته في مظاهرة غير مرخصة ضد سياسات الرئيس فلاديمير بوتين المتهم بالتضييق على الحريات الديمقراطية. 
 
بوتين يدفع لفوز حزبه (الفرنسية-أرشيف)
وقال كاسباروف إنه تعرض للضرب على يد شرطة مكافحة الشغب التي فرقت مظاهرة في وسط موسكو أمس شارك فيها ألف وخمسمئة شخص -حسب السلطات- نظمها تحالف "روسيا الأخرى", وهو مظلة سياسية تضم أطيافا من اللون السياسي من الليبراليين إلى الفوضويين.
 
وتأتي المظاهرة قبل أسبوع من انتخابات تشريعية يتوقع أن يفوز فيها بأغلبية كبيرة حزب "روسيا المتحدة" الذي ينتمي إليه بوتين.
 
وكان بوتين أعلن في وقت سابق من هذا العام أن ولايته التي تنتهي العام القادم ستكون الأخيرة –كما ينص الدستور- لكنه ألمح أكثر من مرة إلى أنه سيحتفظ بدور سياسي مؤثر.
 
بوتين المرشح
وفاجأ بوتين المراقبين الشهر الماضي بعد أن أدرج اسمه على قائمة "روسيا المتحدة", وقال الأسبوع الماضي إن فوزا كبيرا لحزبه في الاقتراع –الذي يسبق الانتخابات الرئاسية بثلاثة أشهر- يعطيه "حقا أخلاقيا" للاحتفاظ بهذا الدور, بل ولم يستبعد تقلده الوزارة.
 
وهاجم الرئيس الروسي معارضيه ووصفهم بأبناء آوى, وقال إنهم لم يعتبروا بما حدث في جمهوريات مجاورة، في إشارة إلى ما حدث في أوكرانيا وجورجيا.
 
وتحظى حركة "روسيا الأخرى" بتغطية إعلامية كبيرة في الغرب, لكنها لم تجد كبير صدى في روسيا حيث يحظى بوتين بشعبية كبيرة في مسعاه لإعادة بلاده إلى دورها دولة مؤثرة في السياسة الدولية, ساعده في ذلك ارتفاع أسعار النفط.

المصدر : وكالات