جرحى بزلزال معتدل بإيران وهزة تضرب جوار البحر الميت
آخر تحديث: 2007/11/21 الساعة 00:18 (مكة المكرمة) الموافق 1428/11/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/11/21 الساعة 00:18 (مكة المكرمة) الموافق 1428/11/12 هـ

جرحى بزلزال معتدل بإيران وهزة تضرب جوار البحر الميت

الهزة ضربت الجزء الشرقي من إقليم خوزستان وشعر بها سكان الأحواز (الفرنسية-أرشيف)

أصيب 20 إيرانيا معظمهم تلاميذ جراء زلزال معتدل القوة ضرب صباح اليوم منطقة جبلية غربي البلاد.

وذكرت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية أن زلزالا بقوة 5.1 درجات على مقياس ريختر وقع قرب بلدة غاله تل في الجزء الشرقي من إقليم خوزستان، وشعر به سكان الأهواز عاصمة الإقليم ومناطق أخرى.

وأضافت أن الزلزال أوقع أضرارا بسيطة في بعض المباني، في حين أشار مسؤول محلي إلى أن فرق إنقاذ أرسلت إلى بعض البلدات والقرى المتضررة بالزلزال، وأضاف أنه لم يبلغ عن أضرار مثل حدوث شقوق في جدران المنازل.

ووقعت الإصابات جراء تدافع التلاميذ أثناء الخروج من صفوفهم بحسب التلفزيون الإيراني، دون أن يوضح ما إذا كان المصابون من مدرسة واحدة أو عدة مدارس.

وخوزستان هي قلب صناعة النفط في إيران التي تعد رابع أكبر منتج في العالم، لكن معظم حقول النفط تقع إلى الغرب والجنوب من مركز الزلزال.

وكانت ثلاث هزات وتسعة توابع زلزالية قد ضربت إيران في مارس/آذار 2006 وأدت إلى مقتل 70 شخصا وإصابة 1200 آخرين.

"
هزة أخرى بقوة 4.5 درجات على مقياس ريختر ضربت منطقة قريبة من البحر الميت بين الأردن والأراضي الفلسطينية وإسرائيل ولم تسفر بدورها عن أضرار
"
ويقول خبراء في الكوارث الطبيعية إن إيران إحدى أكثر الدول عرضة للزلازل في العالم لأنها تقع على عدة صدوع رئيسية.

البحر الميت
في هذه الأثناء ضربت هزة أخرى بقوة 4.5 على مقياس ريختر منطقة قريبة من البحر الميت بين الأردن والأراضي الفلسطينية وإسرائيل ولم تسفر بدورها عن أضرار.

وتضاربت معلومات أجهزة رصد السلطات الثلاث حول حجم الهزة التي شعر بها سكان القدس وعمان ومدينة السلطة الأردنية.

وقال المعهد الجيوفيزيائي الإسرائيلي إن هزتين خفيفتين وقعتا في المنطقة بقوة 3 و4.2 درجات على مقياس ريختر، في حين نقلت وكالة بترا الأردنية عن مصادرها أن قوة الهزة بلغت 4.5 درجات.

ونقلت وكالة معا الفلسطينية عن رئيس مركز علوم الأرض وهندسة الزلازل في نابلس الدكتور رضوان الكيلاني قوله إن الزلزال بلغت قوته 4.2 درجات وحدث قبل ظهر اليوم.

وقال إن خبراء الزلازل في فلسطين وإسرائيل يتوقعون زلزالا قويا يضرب المنطقة يكون على صدع وادي الفارعة الكرمل بقوة 6.5 إلى 7.5 درجات على مقياس ريختر وسيكون مدمرا أشبه بزلازل عام 1927.

المصدر : وكالات