بوتين: روسيا لن تراعي أحاديا أي التزامات
آخر تحديث: 2007/11/20 الساعة 22:45 (مكة المكرمة) الموافق 1428/11/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/11/20 الساعة 22:45 (مكة المكرمة) الموافق 1428/11/10 هـ

بوتين: روسيا لن تراعي أحاديا أي التزامات

بوتين دعا قوات بلاده الإستراتيجية إلى أن تكون على أهبة الاستعداد (الفرنسية-أرشيف)
قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إن قرار بلاده تعليق مشاركتها في اتفاقية الحد من انتشار الأسلحة التقليدية في أوروبا ردّّ على "استعراض العضلات" الذي يقوم به حلف شمال الأطلسي على حدودها.
 
وقال مخاطبا كبار الجنرالات في موسكو -قبل ثلاثة أسابيع من سريان قرار التعليق الذي صادق عليه البرلمان بغرفتيه- إن الناتو في خرق للاتفاقيات السابقة "يحشد وسائله العسكرية على حدودنا. طبعا نحن لا يمكننا البقاء غير مبالين أمام استعراض العضلات هذا".
 
وأضاف أن روسيا لن تحترم أحاديا أي التزامات, وذكر بأن شركاءها لم يصادقوا على نسخة معدلة من الاتفاقية التي وقعت أول مرة عام 1990, وبعضهم لم يوقع عليها أصلا.
 
وعدلت اتفاقية القوات التقليدية -التي تحدّ في الأصل الأسلحة التقليدية لحلفي الناتو ووارسو كالدبابات والطائرات وقطع المدفعية- عام 1999, وصادقت روسيا عليها عام 2004, لكن الولايات المتحدة وأعضاءً آخرين في الناتو رفضوا أن يحذوا حذوَها, واشترطوا سحب موسكو قواتها من جورجيا ومنطقة ترانس دنيستر الانفصالية في مولدوفا.
 
كما دعا بوتين قوات بلاده النووية الإستراتجية إلى أن تكون على أهبة الاستعداد حتى تستطيع "ردا سريعا ومناسبا على أي معتد".
 
وتصاعد خلاف الولايات المتحدة وروسيا في السنوات الأخيرة حول عدد من القضايا بينها الحرب على العراق وكوسوفو وإيران وقضية الدرع الصاروخي الذي تريد واشنطن نصبه في بولندا والتشيك, ولم تقبل بديلا عنه رادارا روسيا في أذربيجان. 
المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية: