ارتفاع مستمر لضحايا إعصار بنغلاديش وجهود الإنقاذ تتواصل
آخر تحديث: 2007/11/19 الساعة 20:14 (مكة المكرمة) الموافق 1428/11/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/11/19 الساعة 20:14 (مكة المكرمة) الموافق 1428/11/10 هـ

ارتفاع مستمر لضحايا إعصار بنغلاديش وجهود الإنقاذ تتواصل

أسر الضحايا يدفنون ذويهم في مقابر جماعية (الفرنسية)

اقترب عدد ضحايا الإعصار سيدر الذي ضرب بنغلاديش من ثلاثة آلاف قتيل ونحو أربعة ملايين مشرد, بعد مرور أربعة أيام ليصبح الأعنف والأسوأ منذ عام 1991.

وذكرت تقارير إعلامية وجمعية الهلال الأحمر في بنغلاديش أن عدد الضحايا تجاوز ثلاثة آلاف بالفعل، ورجحت ارتفاع العدد, في حين قالت الحكومة البنغالية إن عدد الذين تأكدت وفاتهم بلغ 2408.

جاء ذلك في وقت كثفت فيه المروحيات العسكرية من عمليات نقل المواد الإغاثية التي قدمها برنامج الغذاء العالمي إلى ملايين المشردين.

صعوبات متزايدة في مواجهة آثار الإعصار (الفرنسية)
وبينما يصارع رجال الإنقاذ للوصول لبعض المناطق المدمرة, قال الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون إن عدة ملايين من الدولارات باتت متاحة وستوجه وفقا لاحتياجات المناطق المنكوبة.

يأتي ذلك بينما تتزايد المخاوف من أن نقص الإمدادات الغذائية ومياه الشرب النقية والأدوية قد يؤدي إلى تفشي الأمراض.

مقابر جماعية
وتشير تقارير وشهود عيان إلى لجوء بعض الأسر لدفن الضحايا في مقابر جماعية, في حين ذكرت رويترز أنه يجري اكتشاف جثث في كل ساعة في الأنهار وحقول الأرز وتحت الأنقاض.

كما تطفو الجثث المتحللة والحيوانات النافقة فوق مياه الأنهار, في حين يحاول أفراد التعرف على ذويهم وانتشال جثثهم ودفنهم.

وتشير تقديرات المنظمات الإغاثية إلى غموض بشأن مصير نحو ألف من الصيادين بخليج البنغال في اليوم الرابع من الكارثة.

من جهة ثانية تحركت سفينتان أميركيتان برمائيتان تصاحبهما مروحيات عسكرية باتجاه سواحل بنغلاديش للمساعدة في جهود الإغاثة.

يشار إلى أن العواصف الحالية -التي تأتي بسبب تغيرات مناخية شملت أنحاء متفرقة من العالم- صنفت على أنها الأسوأ التي تضرب سواحل بنغلاديش منذ عام 1991 عندما تسبب إعصار وموجة مد بحري نتجت عنه في مقتل نحو 143 ألفا.

وقد اجتاح الإعصار سيدر الساحل الجنوبي لبنغلاديش في ساعة متأخرة من مساء الخميس برياح بلغت سرعتها 250 كلم في الساعة وأحدثت أمواجا بلغ ارتفاعها نحو خمسة أمتار.
المصدر : وكالات