مشرف يحل البرلمان ويتمسك بفرض الطوارئ
آخر تحديث: 2007/11/15 الساعة 08:49 (مكة المكرمة) الموافق 1428/11/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/11/15 الساعة 08:49 (مكة المكرمة) الموافق 1428/11/6 هـ

مشرف يحل البرلمان ويتمسك بفرض الطوارئ

الشرطة استخدمت القوة لتفريق مظاهرات الاحتجاج على قانون الطوارئ (الأوروبية)

من المقرر أن يصدر الرئيس الباكستاني برويز مشرف اليوم قرارا بحل البرلمان وذلك مع انتهاء فترة ولايته القانونية.
 
وفي ضوء القرار فسيتم تشكيل حكومة مؤقتة غدا الجمعة لتصريف الأعمال حتى موعد الانتخابات التشريعية التي وعد مشرف بتنظيمها قبل التاسع من يناير/كانون الثاني المقبل، دون أي وعد برفع حالة الطوارئ قريبا.
 
ورفض مشرف أمس طلب وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس رفع حال الطوارئ، بيد أنه تعهد بالتخلي عن زيه العسكري أواخر الشهر الجاري، بعد البت في شرعية انتخابه.
 
وردت وزارة الخارجية الباكستانية على تهديد منظمة الكومنولث بتعليق عضوية باكستان في حال عدم رفع الطوارئ في غضون عشرة أيام، بأن هذا "الإجراء هدفه تفادي انهيار المؤسسات ونشوء أزمة داخلية".
 
مشرف متمسك بالمضي في فرض الطوارئ (الفرنسية)
وأضافت الوزارة "ستطبق باكستان خريطة طريق حددها الرئيس برويز مشرف للانتقال الى الديموقراطية، وليس مواعيد اصطناعية من الخارج".
 
وفي مقابلة مع وكالة أسوشييتد برس قال مشرف إنه يعتزم التخلي عن زيه العسكري أواخر الشهر الجاري، بعد أن تبت المحكمة العليا، التي أنشأها بعد إعلانه الطوارئ، في شرعية انتخابه.
 
ورأى في تلبية دعوة بوتو له للتنحي بأنها "ستدفع البلاد إلى الغرق في الفوضى". وتوقع أن تستمر حال الطوارئ خلال الانتخابات البرلمانية.
 
وبالمقابل اتهم مشرف رئيسة الوزراء السابقة بينظير بوتو بتأجيج التوتر السياسي، رافضا في الوقت نفسه الضغوط الغربية ضد قرار فرض حالة الطوارىء التي اعتبرها ضرورية للتمكن من إجراء الانتخابات في يناير.
 
معارضة موحدة
وتأتي التصريحات الجديدة لمشرف في وقت اتفقت فيه بوتو مع رئيس الوزراء السابق نواز شريف على تشكيل جبهة معارضة موحدة ضد الرئيس مشرف.
 
وذكرت الجزيرة أن الطرفين أجريا محادثات هاتفية مع تسعة من قادة المعارضة الآخرين سعيا لعزل الجنرال.
 
وكانت بوتو قد قالت للجزيرة أمس إنها اقترحت على زعماء المعارضة الاتفاق على برنامج للديمقراطية، والدعوة لتشكيل حكومة انتقالية تحقق الوفاق الوطني.
 
 بينظير بوتو تتجه لتكوين جبهة معارضة موحدة ضد برويز مشرف (الفرنسية)
وأضافت في المقابلة "تحدثت مع زعيم الجماعة الإسلامية قاضي حسين أحمد وهو أيضا قيد الإقامة الجبرية مثلي, كما تحدثت مع كل الأحزاب السياسية, واقترحتُ أنه يجب علينا أن نتفق على أجندة للديمقراطية لكي تقوم الأحزاب بالدعوة إلى حكومة انتقالية تحقق التوافق الوطني".
 
وتراهن المعارضة على وقوف المؤسسة العسكرية على الحياد بعد تخلي مشرف عن قيادة الجيش اثر أدائه القسم الدستوري لولاية ثانية غدا، وذلك لإنجاح التحرك لإطاحة حكمه والدعوة إلى انتخابات عامة ورئاسية جديدة.
 
وفي سياق متصل اعتقلت الشرطة المعارض ونجم الكريكت السابق عمران خان بعد مشاركته في تظاهرة طلاب جامعة البنجاب في لاهور أمس، ووجهت إليه تهما بموجب قانون مكافحة الإرهاب، الذي يمكن أن تصل الأحكام فيه إلى الإعدام.
 
المصدر : الجزيرة + وكالات