قاض إسباني يقرر اعتقال قيادات بحزب باتاسونا الانفصالي
آخر تحديث: 2007/10/8 الساعة 04:43 (مكة المكرمة) الموافق 1428/9/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/10/8 الساعة 04:43 (مكة المكرمة) الموافق 1428/9/27 هـ

قاض إسباني يقرر اعتقال قيادات بحزب باتاسونا الانفصالي

القاضي بالاستار غارزون استجاب لطلب النيابة استمرار اعتقال قيادات في باتاسونا (رويترز)
قرر قاض إسباني وضع 17 شخصا من حزب باتاسونا الانفصالي قيد الاعتقال الاحتياطي بتهمة الانضمام إلى منظمة إرهابية.

وأطلق قاضي المحكمة الوطنية (أعلى سلطة جنائية إسبانية مكلفة ملف الباسك) بالاستار غارزون ستة معتقلين آخرين أربعة منهم بكفالة واثنين دون شروط ، وذلك بعد أن وجهت النيابة إلى 23 شخصا اعتقلوا الخميس تهما تتعلق بالتورط بالعلاقة مع منظمة إيتا الانفصالية.

وضمن الذين أمر القاضي باعتقالهم المتحدث باسم الحزب جوزيبا بيرماش وقياديون آخرون في الحزب اتهموا بالعضوية في منظمة إيتا الانفصالية.

واعتقل المتهمون أثناء ما وصف بأنه اجتماع سري لهم في سيغورا بإقليم الباسك شمال البلاد، حيث تبع عملية الاعتقالات أعمال عنف من قبل متظاهرين في الإقليم.

ووصف حزب باتاسونا الذي يعتبر الذراع السياسية لمنظمة إيتا الاعتقالات بأنها إعلان حرب.

وبدأ رئيس الوزراء الإسباني عملية سلام مع إيتا بعد إعلانها وقفا لإطلاق النار في مارس/ آذار 2006، ولكن المفاوضات لم تتقدم، ما دفع بإيتا للتخلي عن وقف إطلاق النار وقامت بتنفيذ عملية تفجير أدت لمقتل شرطيين في ديسمبر/ كانون الأول.

ومنذ ذلك الحين شنت الحكومة حملة اعتقالات ضد ناشطين في إيتا وتعدت ذلك إلى حزب باتاسونا الذي حظر عام 2003.

المصدر : وكالات