واشنطن متفائلة بشأن مباحثات الدرع الصاروخي مع موسكو
آخر تحديث: 2007/10/6 الساعة 06:37 (مكة المكرمة) الموافق 1428/9/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/10/6 الساعة 06:37 (مكة المكرمة) الموافق 1428/9/25 هـ

واشنطن متفائلة بشأن مباحثات الدرع الصاروخي مع موسكو

موضوع الدرع الصاروخي كان في صلب قمة بوش بوتين بسيدني (الفرنسية-أرشيف)
قال مسؤول أميركي رفيع إن بلاده تريد طمأنة روسيا حول خططها بشأن برنامج الدرع الصاروخي الذي تنوي نشره شرق أوروبا عبر إجراء محادثات رفيعة المستوى في موسكو الأسبوع القادم.

فمن المقرر أن يتوجه إلى موسكو الأسبوع القادم وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس ووزير الدفاع روبرت غيتس للتباحث مع المسؤولين الروس بغية وضع حد لخلاف تفجر بين الدولتين عقب إعلان واشنطن عزمها على نشر عشرة صواريخ اعتراضية في بولندا ورادار بالغ التطور في تشيكيا، والذي ترى موسكو أنه يهدد أمنها القومي.

وقال مساعد رايس للشئون الأوروبية دانيال فريد للصحفيين إن المقترحات الروسية حول الدفاع الصاروخي جديرة بالإهتمام، مضيفا أن الدولتين ومنظمة حلف شمال الأطلسي (ناتو) يجب أن تعمل على نظام مشترك يمكن أن يقوي أمن كل طرف وتهدئة المخاوف الروسية.

وأضاف فريد أن روسيا لو أصبحت جزءا من هذا النظام ستكون واثقة أكثر بأنه لن يستخدم ضدها.

وحول المقترح الروسي ببناء درع صاروخي مشترك بين واشنطن وموسكو في قاعدة غابالا بجمهورية أذربيجان، قال فريد إن هذا العرض يمكن أن يفتح الباب بإمكانية إستراتجية جادة للتعاون في الدفاع الصاروخي.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اقترح، بالإضافة إلى قاعدة غابالا، إمكانية إقامة النظام الدفاعي المضاد للصواريخ في دول تابعة للناتو مثل العراق أو تركيا أو إقامة منصات عائمة في البحر معدة لهذا الغرض.

وكانت جولة أولى من المباحثات عقدت في واشنطن في يوليو/تموز الماضي. كما تطرق الرئيسان الأميركي جورج بوش والروسي أثناء قمة أبيك في سيدني بأستراليا يوم 7 سبتمبر/أيلول لموضوع نشر الدرع.

المصدر : رويترز