سول: بيونغ يانغ تتجه للتخلي عن طموحاتها النووية
آخر تحديث: 2007/11/1 الساعة 00:27 (مكة المكرمة) الموافق 1428/10/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/11/1 الساعة 00:27 (مكة المكرمة) الموافق 1428/10/21 هـ

سول: بيونغ يانغ تتجه للتخلي عن طموحاتها النووية

تصريحات سونغ تأتي قبل يوم من بدء كوريا الشمالية تفكيك منشآتها النووية (الفرنسية)

اعتبر وزير الخارجية الكوري الجنوبي سونغ مين سون أن تفكيك كوريا الشمالية لمنشآتها النووية تشكل بداية تخليها عن كامل طموحاتها النووية.

وقال سونغ للصحفيين في سول إن كوريا الشمالية ستحتاج لوقت طويل لإعادة العمل في هذه المنشآت بعد استكمال عملية التفكيك.

ورجح مصدر كوري جنوبي رسمي أن يبدأ التفكيك اعتبارا من غد الخميس عند وصول فريق خبراء أميركيين إلى كوريا الشمالية.

وكانت بيونغ يانغ تعهدت في 13 فبراير/شباط الماضي بتفكيك المجمع النووي يونغبيون.

وتوقف العمل في هذا المجمع الذي يعتبر العمود الفقري للبرنامج النووي العسكري الكوري الشمالي ويعالج فيه البلوتونيوم في نهاية يوليو/تموز الماضي، لكن شركاء كوريا الشمالية في المحادثات السداسية (كوريا الجنوبية والصين والولايات المتحدة واليابان وروسيا) يريدون الآن التحقق من تفكيكه الكامل.

وبموجب اتفاق تم التوصل إليه نهاية سبتمبر/أيلول خلال جولة مفاوضات جديدة في بكين، تعهدت بيونغ يانغ بتفكيك المنشآت الثلاث في مجمع يونغبيون وبينها مفاعل اختباري بقوة خمسة ميغاوات وبتقديم لائحة كاملة ببرنامجها النووي بحلول 31 ديسمبر/كانون الأول القادم.

وستشرف الولايات المتحدة على كل نشاطات التفكيك وستمول جزءا منها. وستحصل كوريا الشمالية في المقابل على مساعدة في مجال الطاقة قدرها مليون طن من الوقود. وقد حصلت حتى الآن على نحو مئة ألف طن من كوريا الجنوبية والصين.

المصدر : الفرنسية