زعيمة المعارضة تيموشينكو تواجه الرئيس يوتشينكو خلال مفاوضات الائتلاف الحكومي (رويترز -أرشيف)

أعلنت اللجنة الانتخابية المركزية في أوكرانيا النتائج الرسمية للانتخابات البرلمانية التي جرت في البلاد نهاية الشهر الماضي، ممهدة بذلك الطريق نحو عقد أول جلسة للبرلمان وتشكيل حكومة ائتلافية بين الكتلة التي تقودها زعيمة المعارضة يوليا تيموشينكو وحزب "أوكرانيا وطننا" الذي يتزعمه الرئيس فيكتور يوتشينكو.

وبموجب النتائج فقد حصل حزب"أوكرانيا وطننا" على 14.15% من الأصوات في حين حصل حزب شريكته المقبلة تيموشينكو على 30.71%، بما يؤهلهما معا للحصول على 228 من مقاعد البرلمان وتشكيل تحالف يعيد الثورة البرتقالية الموالية للغرب إلى رئاسة الحكومة.

وحصل حزب المناطق -الذي يقوده رئيس الوزراء المنتهية ولايته فيكتور يانوكوفيتش الموالي لروسيا- إضافة إلى حزب الدفاع الذاتي على 34.35% من الأصوات وهو ما يوازي 175 مقعدا. كما حصل الشركاء الشيوعيون ليانوكوفيتش على 5.39% بينما حصل الوسطيون على 3.96% من الأصوات.

ورفضت المحكمة الإدارية العليا طعونا مقدمة من عدد من الأحزاب السياسية تزعم أن اللجنة الانتخابية التي أشرفت على الانتخابات ارتكبت أخطاء إجرائية.

ووفقا لاتفاق حزبي يوتشينكو وتيموشينكو فسيتم اقتراح الأخيرة لمنصب رئاسة الوزراء، على أن تتنازل عن بعض صلاحياتها لصالح رئيس البلاد، ومنح خصومها السياسيين بعض المناصب الوزارية والبرلمانية.

كما ستمنح رئيسة الوزراء القادمة الرئيس الحق في تسمية وزير الداخلية وقائد الشرطة، وهي صلاحيات يتمتع بها رئيس الوزراء حصرا.

كما ينص الاتفاق على منح حزب الأقاليم الذي يتزعمه يانوكوفيتش مناصب نواب الوزراء في التشكيلة الجديدة، بالإضافة إلى منصب نائب رئيس الوزراء ورئاسة بعض اللجان البرلمانية الهامة.

وبموجب الدستور الأوكراني يجب أن ينعقد البرلمان الجديد المنتخب خلال 30 يوما من إعلان نتائج الانتخابات وأن تتشكل الحكومة خلال 30 يوما من الجلسة الأولى للبرلمان المنتخب.

المصدر : وكالات