انتقادات لاذعة وجهت للحكومة الأفغانية خاصة بسبب الفساد (الفرنسية-أرشيف)

قال مسح أجرته منظمة دولية إن أغلبية من الأفغان غير واثقين من أداء حكومتهم رغم تفاؤلهم بإمكانية الوصول إلى حل للأزمات التي تعصف بالبلاد.
 
وأشار المسح الذي أعدته "مؤسسة آسيا" التي تتخذ من الولايات المتحدة مقرا لها إلى أن 69% من المستجوبين مستاؤون من تعامل الحكومة أساسا مع مشكلة الفساد.
 
في المقابل قال 42% من المستجوبين إن الأمور تسير في الاتجاه الصحيح وإن الحكومة تقوم بعمل جيد في حربها مع طالبان.
 
وأضافت المنظمة أن 48% ممن انتقدوا الحكومة يعتقدون أن انعدام الأمن هو السبب الرئيسي لتأزم الأوضاع في البلاد، فيما رأى الثلثان -من مجموع المستجوبين- أن الأوضاع الأمنية جيدة أو شبه جيدة في المناطق التي يقطنونها.
 
يشار إلى أن هذا المسح هو الثالث منذ 2003 الذي تعده هذه المؤسسة الخاصة غير الربحية، وشارك فيه نحو 6 آلاف مستجوب من الرجال والنساء داخل البلاد.
 
يذكر أن الحرب بين طالبان والحكومة المدعومة من واشنطن وحلفائها تصاعدت حدتها منذ سنتين، وكانت السنة الماضية الأكثر دموية منذ سقوط طالبان سنة 2001.
 
ووجهت انتقادات لاذعة للحكومة الأفغانية وحلفائها بسبب السقوط المستمر لضحايا مدنيين خاصة في الغارات الجوية التي تشنها القوات الأجنبية على مواقع طالبان.

المصدر : رويترز