رئيس موزمبيق السابق يفوز بجائزة الزعامة الأفريقية
آخر تحديث: 2007/10/23 الساعة 01:25 (مكة المكرمة) الموافق 1428/10/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/10/23 الساعة 01:25 (مكة المكرمة) الموافق 1428/10/12 هـ

رئيس موزمبيق السابق يفوز بجائزة الزعامة الأفريقية

جواكيم تشيسانو (الفرنسية-أرشيف)
أعلن الأمين العام السابق للأمم المتحدة كوفي أنان في لندن الاثنين انطلاق جائزة محمد إبراهيم للإنجاز في القيادة الأفريقية ومنحها لرئيس موزمبيق السابق جواكيم تشيسانو.
 
وقررت لجنة الجائزة التي تضم مسؤولين أفارقة بارزين سابقين منحها لتشيسانو الذي انتخب عام 1994 رئيساً لموزمبيق وأُعيد انتخابه في ديسمبر/ كانون الأول 1999 لولاية ثانية وأعلن عام 2004 أنه سيتنحى عن منصبه بنهاية ولايته.
 
وحضر حفل الإعلان عن الفائز بالجائزة في العاصمة البريطانية لندن، رؤساء البعثات الدبلوماسية الأفريقية والعالمية وعدد من الشخصيات.
 
وسيحصل تشيسانو على خمسة ملايين دولار على مدى 10 سنوات بمعدل 200 ألف دولار سنوياً ينفقها على تغطية نشاطاته العامة والتبرع للأعمال الخيرية، وعلى 200 ألف دولار مدى الحياة بعدها.

وقال أنان رئيس لجنة جائزة محمد إبراهيم أمام المجتمع الدبلوماسي الأفريقي وممثلي منظمات المجتمع المدني في لندن "إن إنجازات الرئيس تشيسانو على صعيد السلام والمصالحة والتقدم الاقتصادي والديمقراطية الراسخة في بلاده، حظيت بإعجاب اللجنة وكذلك قراره التنحي عن السلطة دون السعي إلى ولاية رئاسية ثالثة مع أن دستور موزمبيق يسمح بها".

محمد إبراهيم وكوفي أنان بعد إعلان الجائزة (رويترز)
وأكد أنان أن الجائزة تحتفي بالحكم الجيد وبالقيادة أيضاً وبالقدرة على صياغة رؤية وإقناع الآخرين بها والمهارة في منح الشجاعة لمجتمع لتقبل التغييرات الصعبة من أجل تأمين مستقبل أفضل.
 
من جانبه أعرب رجل الأعمال السوداني محمد إبراهيم مؤسس وممول الجائزة التي تحمل اسمه عن سعادته لكون الرئيس الموزمبيقي السابق أول من يحصل عليها، ووصف تشيسانو بأنه "رجل وحّد أمة منقسمة وبنى دعائم مستقبل راسخ وديمقراطي ومزدهر لبلاده، كما أن حكمه يعتبر أنموذجاً لا يقتصر على أفريقيا وحدها بل يشمل بقية أنحاء العالم أيضاً".
 
وكانت مؤسسة محمد إبراهيم أعلنت تأسيس الجائزة في أكتوبر/ تشرين الأول 2006 كمبادرة أفريقية لتقوية الحكم في القارة السمراء.
المصدر : وكالات