التاميل شرعوا باستخدام المجال الجوي للهجوم على القوات الحكومية السريلانكية(الفرنسية-أرشيف)
أعلنت وزارة الدفاع السريلانكية أن مقاتلي جبهة نمور تحرير تاميل شنوا اليوم هجوما على قاعدة جوية عسكرية في سريلانكا.
 
وأوضحت الوزارة في بيان أن قاعدة أنورادهابورا شمال العاصمة كولومبو، تعرضت لهجوم وسمعت "انفجارات قوية وإطلاق رصاص".
 
وقال متحدث عسكري إن "طائرة لجبهة نمور تحرير تاميل أسقطت قنبلتين على القاعدة" دون إعطاء تفاصيل.
 
وأضاف أن مجموعة صغيرة من المقاتلين التاميل هاجمت أيضا القاعدة برا.
 
وصرح متحدث باسم القوات الجوية أن أضرارا لحقت بطائرتين مروحيتين من طراز إم أي 24 كانتا موجودتين في القاعدة أثناء الهجوم، في حين أجبرت طائرة مروحية أخرى على الهبوط اضطراريا، ولم تعرف تفاصيل بشأن حالة طاقمها.
 
وتأتي هذه التطورات بعد أشهر من أول هجمات جوية شنها متمردو جبهة نمور تحرير تاميل باستخدام طائرات خفيفة تم تهريبها إلى البلاد على شكل قطع ثم تم تجميعها.
 
يشار في هذا الصدد إلى أن نحو خمسة آلاف قتيل سقطوا في معارك بين الجيش ومسلحي الجبهة منذ أوائل عام 2006. كما قتل نحو سبعين ألف شخص ونزح مئات الآلاف منذ اندلاع الحرب هناك عام 1983.
 
ويسعى المتمردون التاميل -ومعظمهم من الهندوس- لاقتطاع شمال وشمال شرق سريلانكا والاستقلال عنها، حيث التي يمثل السنهاليون البوذيون 75% من سكانها.

المصدر : وكالات