أوروبا تؤكد لقاء سولانا بالمفاوض الإيراني الجديد
آخر تحديث: 2007/10/21 الساعة 01:39 (مكة المكرمة) الموافق 1428/10/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/10/21 الساعة 01:39 (مكة المكرمة) الموافق 1428/10/10 هـ

أوروبا تؤكد لقاء سولانا بالمفاوض الإيراني الجديد

سعيد جليلي (يمين) مفاوض الملف النووي الإيراني الجديد يوصف بأنه مقرب من محمود أحمدي نجاد (رويترز)

أعلنت كريستينا غالاش المتحدثة باسم الممثل الأعلى للاتحاد الأوروبي  خافيير سولانا أنه سيجتمع في روما الثلاثاء مع  سعيد جليلي نائب وزير الخارجية الإيراني للشؤون الأوروبية والأميركية الذي عين مكلفا بالملف النووي.
 
وأكدت المسؤولة الأوروبية أنه لا تغيير في موعد الاجتماع على الرغم من استقالة كبير المفاوضين الإيرانيين علي لاربجاني رافضة التعليق على استقالة المسؤول الإيراني.
 
ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية (إيرنا) عن المتحدث باسم الحكومة غلام حسين قوله إن جليلي سيلتقي سولانا، بدلا من لاريجاني الذي قدم استقالته من منصبه أمينا للمجلس الأعلى للأمن القومي رئيسا لفريق مفاوضات الملف النووي.
 
ونقلت الوكالة عن غلام قوله إن لاريجاني قدم استقالته عدة مرات، وإن الرئيس محمود أحمدي نجاد قبلها في نهاية الامر.
 
"



"
وكان المتحدث الرسمي باسم الحكومة أعلن أن لاريجاني قدم استقالته اليوم السبت من منصبه إلى الرئيس أحمدي نجاد.

ونقلت وكالات الأنباء المحلية عن غلام حسين إلهام قوله في مؤتمره الأسبوعي إن سعيد جليلي نائب وزير الخارجية سيحل محل لاريجاني بعد أن قبل الرئيس استقالته.

وذكر مراسل الجزيرة في طهران محمد حسن البحراني أن لاريجاني  سبق أن تقدم باستقالته عدة مرات خلال الأشهر الستة الأخيرة رفضها أحمدي نجاد كلها، لكنه قبلها هذه المرة "نزولا عند إصرار صاحبها". وقال إلهام "إن أسبابا شخصية" هي التي دفعت لاريجاني إلى الاستقالة.
 
ويعتبر لاريجاني, الذي تولى المنصب عقب وصول أحمدي نجاد إلى سدة الحكم عام 2005, من الشخصيات المرموقة في الجمهورية الإسلامية حيث ظل يقود وفد بلاده في المحادثات مع مسؤولين من الاتحاد الأوروبي بشأن الملف النووي الإيراني.
المصدر : الجزيرة + وكالات