سنيه يحذر من "الخطر الإيراني" على المشروع الصهيوني
آخر تحديث: 2007/10/18 الساعة 21:30 (مكة المكرمة) الموافق 1428/10/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/10/18 الساعة 21:30 (مكة المكرمة) الموافق 1428/10/7 هـ

سنيه يحذر من "الخطر الإيراني" على المشروع الصهيوني

إفرايم سنيه قال إن إيران تشكل خطرا على إسرائيل حتى دون القنبلة النووية (الجزيرة نت)

وديع عواودة-حيفا
 
حذر وزير الدفاع الإسرائيلي السابق النائب إفرايم سنيه مما سماه الخطر الإيراني على المشروع الصهيوني.
 
وقال سنية "إن إيران تشكل التحدي والعدو الإستراتيجي الرئيسي لإسرائيل وتقف عائقا اليوم دون تحقيق التسوية مع الفلسطينيين".
 
جاء ذلك في محاضرة بعنوان "التحدي الإيراني" ألقاها سنيه في مؤتمر "حال الأمة" الذي بدأ في جامعة تل أبيب الأربعاء.
 
وقال سنيه إن "الخطر الإيراني الحقيقي لإسرائيل لا يتمثل في القنبلة النووية بقدر ما يتمثل في النظام الديني في طهران الناشط في تصدير الثورة الإسلامية والإرهاب عبر التمويل والتوجيه والإرشاد".
 
وأشار إلى أنه ليس بوسع إسرائيل التسليم بتحول إيران إلى دولة نووية قائلا "بعد 60 عاما على قيام إسرائيل فإنها لا تستطيع السماح لنظام يؤمن بإبادتها ويصرح بذلك بامتلاك قنبلة نووية".
 
وأكد "انتهاء" المشروع الصهيوني عندما تحوز إيران على السلاح النووي حتى دون أن تستعمله.
 
وأوضح سنيه عضو لجنة الخارجية والأمن في الكينست أن حيازة  إيران للقنبلة النووية سيضر بمدى جاهزية الإسرائيليين، وبجودة صناعة القرار السياسي ورجح أن يتراجع العرب عندئذ عن مفاوضة إسرائيل، أو إبداء أي تنازل لها.
  
ونفى الرأي القائل بإمكانية "الردع المتبادل" مع إيران في حال امتلاكها السلاح النووي، ونوه إلى أن ذلك ممكن حينما تتوفر معادلة متساوية بين البلدين من ناحية الجاهزية لتحمل الخسارة بالأرواح والمنشآت الإستراتيجية.
 
وأضاف "كما أن النظام الحاكم في طهران مستعد للتضحية بـ3 إلى 4 ملايين إيراني في سبيل تدمير إسرائيل.
المصدر : الجزيرة