أحمدي نجاد قبل دعوة بوتين لزيارة موسكو (رويترز)
 
اتفقت طهران وموسكو على استكمال إنشاء محطة بوشهر النووية في موعدها المحدد, فيما أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين استمرار دعم بلاده لبرنامج إيران النووي "السلمي".

ونقلت وكالة الإعلام الروسي للأنباء عن بيان إيراني روسي مشترك أنه "سيتم بناء محطة بوشهر وتشغيلها وفقا للجدول الزمني المتفق عليه".

وأضافت أن الرئيس بوتين وجه دعوة للرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد لزيارة موسكو لإجراء محادثات, واتفق الطرفان على تحديد موعدها من خلال القنوات الدبلوماسية.
 
تجهيزات بالية
وفي وقت سابق برر بوتين التأخير في إنجاز بوشهر بـ"التجهيزات البالية" التي وردت من ألمانيا قبل انتقال العقد منها إلى موسكو.


وقال الرئيس الروسي في تصريحات لوسائل الإعلام الإيرانية إن التجهيزات المتبقية من تلك الحقبة، حيث أطلقت شركة سيمنز الألمانية ورشة بناء المحطة قبل قيام الثورة الإسلامية عام 1979، "بالية وقديمة ويجدر استخدام تجهيزات جديدة".

وأضاف أن المختصين من كلا الجانبين يناقشون تعديلات العقد لمعرفة كيف يمكن تشكيل التجهيزات القديمة باستخدام تكنولوجيات حديثة, مؤكدا أنه فور تسوية المسألة فإن مسألة تسليم الوقود ستلقى حلا.

وكانت موسكو عزت التأجيل في وقت سابق إلى تأخر طهران في تسديد المدفوعات المالية, غير أن الإيرانيين نفوا ذلك.

ووفقا للتوقعات الروسية الحالية سيبدأ المفاعل بالمحطة العمل عام 2008, ويقول مسؤولون روس إن الوقود النووي ينبغي أن يصل إلى المحطة قبل ستة أشهر من بدء تشغيل المفاعل.

قمة بحر قزوين أيدت حق الدول في إجراء أبحاث نووية لأغراض سلمية (الفرنسية)
دعم إقليمي
وجاءت تلك التصريحات فيما قدمت قمة بحر قزوين دعما قويا لنووي إيران.

وجاء في البيان الختامي للقمة التي عقدت بطهران وضمت قادة دول إيران وروسيا وأذربيجان وتركمانستان وكزاخستان إنها تدعم حق أي دولة "في إجراء الأبحاث وإنتاج الطاقة النووية لأغراض سلمية من دون تمييز في إطار هذه المعاهدة وآليات الوكالة الدولية للطاقة الذرية".

وبعد القمة بدأ الرئيس الروسي مباحثات مع نظيره الإيراني لبحث آخر تطورات البرنامج النووي الإيراني الذي يقول الغرب خاصة الولايات المتحدة إنه ينطوي على شق عسكري، لكن طهران نفت ذلك مرارا.

وتقول روسيا إنها لا تتوفر حتى الآن على أي معطيات موضوعية تفيد بأن إيران تسعى لامتلاك أسلحة نووية وتبدي نوعا من التحفظ على فرض عقوبات جديدة على إيران.

المصدر : وكالات