واشنطن تمتدح الدلاي لاما وتدعو الصين للحوار معه
آخر تحديث: 2007/10/18 الساعة 02:16 (مكة المكرمة) الموافق 1428/10/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/10/18 الساعة 02:16 (مكة المكرمة) الموافق 1428/10/7 هـ

واشنطن تمتدح الدلاي لاما وتدعو الصين للحوار معه

الدلاي لاما يحيي مؤيدين له أمام البيت الأبيض (رويترز)

امتدح الرئيس الأميركي جورج بوش الزعيم الروحي للتبت الدلاي لاما، وقلده وسام الكونغرس الذي يعد أرفع وسام مدني يمنحه النواب الأميركيون.

ووصف بوش الدلاي لاما بأنه رمز عالمي للسلام والتسامح والممثل لتطلعات شعبه، مشيرا إلى أن الأميركيين لا يمكن أن يتغاضوا أو يديروا وجوههم عن محنة المضطهدين دينيا.

ودعا الرئيس الأميركي بكين لاستقبال الراهب البوذي التبتي وإجراء محادثات معه، مستبعدا في الوقت نفسه أن يتسبب حضوره حفل تكريم الدلاي لاما بالإضرار بالعلاقات الأميركية الصينية.

ورد الدلاي لاما بتقديم الشكر إلى الرئيس الأميركي لما وصفه بموقفه الثابت في الدفاع عن الحريات الدينية والديمقراطية، وقال إن الوسام الممنوح له سيمنح البهجة والأمل لشعب التبت.

وأعرب عن دعمه لدورة الألعاب الأولمبية التي ستستضيفها بكين العام القادم، وقال إنه يأمل أن تصبح الصين أكثر انفتاحا وتسامحا.

وكانت الصين احتجت بشدة على استقبال الرئيس الأميركي الدلاي لاما، معتبرة أن الاستقبال "تدخل فاضح" في شؤونها الداخلية.

ونقلت وكالة أنباء الصين الجديدة شينخوا عن المتحدث باسم وزارة الخارجية لي جيانشاو، قوله إن الصين "تشعر باستياء كبير وتعترض بشدة" على هذه الخطوة.

يشار إلى أن بوش هو أول رئيس أميركي يظهر علنا إلى جانب الدلاي لاما.

المصدر : وكالات