رايس وغيتس يناقشان بموسكو مسألة الدرع الصاروخي
آخر تحديث: 2007/10/12 الساعة 09:15 (مكة المكرمة) الموافق 1428/10/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/10/12 الساعة 09:15 (مكة المكرمة) الموافق 1428/10/1 هـ

رايس وغيتس يناقشان بموسكو مسألة الدرع الصاروخي

رايس بحثت موضوع الدرع الصاروخي مع المسؤولين الروس مرات عديدة دون التوصل لحل (الفرنسية-أرشيف)

يعقد وزيرا الدفاع والخارجية الأميركيان روبرت غيتس وكوندوليزا رايس مباحثات مع كبار المسؤولين الروس، في محاولة للتوصل إلى حل لقضية الدرع الصاروخي الذي تريد واشنطن نشره في أوروبا رغم معارضة روسيا.

وسيلتقي غيتس ورايس -اللذان وصلا على التوالي إلى موسكو أمس- اليوم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في الكرملين، ثم سيجريان محادثات مع وزير الخارجية سيرغي لافروف ووزير الدفاع أناتولي سيرديوكوف، ضمن الجهود التي تبذلها واشنطن لإيجاد مخرج لهذه الأزمة التي تسمم العلاقات بين البلدين.

وقبل وصول المسؤوليْن الأميركيين عقد خبراء اجتماعات للإعداد للمحادثات، وقال الريرغي كيسلياك الذي قاد الوفد الروسي، إن الخبراء من كلا الطرفين "أجروا محادثات صعبة لكنها جدية"، مشيرا إلى أن اللقاءات المقبلة بين الوزراء ستكشف ما إن كان الجانبان نجحا في تحقيق تقارب.

وترغب الولايات المتحدة في نشر درع مضاد للصواريخ تشمل رادارا وصواريخ اعتراضية في بولندا والجمهورية التشيكية، مؤكدة أنها تريد بذلك الرد على تهديد محتمل قد يأتي من بلد ما مثل إيران.

لكن روسيا ترى في ذلك تهديدا مباشرا لأمنها، واقترحت على الأميركيين التخلي عن هذا الموقع واستخدام وسائل أخرى، من بينها رادار غابالا في أذربيجان، لكن الاقتراح لم يلق آذانا صاغية من واشنطن.

المصدر : وكالات