أنقرة تستدعي سفيرها بواشنطن ردا على قرار الأرمن
آخر تحديث: 2007/10/12 الساعة 00:14 (مكة المكرمة) الموافق 1428/10/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/10/12 الساعة 00:14 (مكة المكرمة) الموافق 1428/10/1 هـ

أنقرة تستدعي سفيرها بواشنطن ردا على قرار الأرمن

أنقرة استدعت سفيرها رغم اعتراض إدارة بوش على قرار النواب (رويترز)

استدعت تركيا سفيرها لدى الولايات المتحدة للتشاور بعد موافقة لجنة بمجلس النواب الأميركي على مشروع قرار يعتبر أن الأرمن تعرضوا للإبادة على يد الدولة العثمانية إبان الحرب العالمية الثانية.

وقال ليفنت بيلمان المتحدث باسم الخارجية التركية إن أنقرة استدعت سفيرها لدى واشنطن نابي سنسوري لمدة أسبوع إلى عشرة أيام، ولكنه أوضح أنه "لا يجب فهم ذلك على أننا سحبناه بشكل دائم سيتواجد في أنقرة خلال أيام لإجراء مشاورات".

يأتي ذلك رغم أن واشنطن حثت أنقرة على عدم اتخاذ أي إجراء "ملموس" ردا على قرار مجلس النواب الأميركي الذي قال الرئيس الأميركي جورج بوش إنه "سيلحق ضررا كبيرا بعلاقتنا بحليف أساسي في الناتو والحرب العالمية على الإرهاب".

وقالت الخارجية الأميركية إنها تشعر بخيبة أمل عميقة للاقتراع، لكنها تأمل ألا تتخذ تركيا إجراء انتقاميا من تصويت لجنة الكونغرس.

وكان الرئيس التركي عبد الله غل قال إن مشروع القرار "غير مقبول وليس له أي أساس ولا يحترم الأتراك". وأوضح أن هذا التصرف لا يتناسب ولا يفيد نواب بلد مثل الولايات المتحدة.

وقد صوتت لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب الأميركي يوم الأربعاء على مشروع القرار بأغلبية 27 صوتا مقابل 21، وسيطرح للتصويت في المجلس حيث يقول زعماء ديمقراطيون إن اقتراعا سيجرى عليه بحلول منتصف نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

ويؤكد مشروع القرار أن ما وقع للأرمن من الإمبراطورية العثمانية في الحرب العالمية الأولى كان "إبادة"، وأن على السياسة الأميركية الاعتراف بذلك اعترافا تاما، خاصة في سياستها حيال تركيا.

المصدر : وكالات