أميركا تأمل عدم انتقام تركيا من إدانة الكونغرس "إبادة" الأرمن
آخر تحديث: 2007/10/11 الساعة 11:15 (مكة المكرمة) الموافق 1428/9/30 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/10/11 الساعة 11:15 (مكة المكرمة) الموافق 1428/9/30 هـ

أميركا تأمل عدم انتقام تركيا من إدانة الكونغرس "إبادة" الأرمن

جورج بوش (يمين) حاول طمأنة القيادة التركية بشأن تصويت لجنة الكونغرس (رويترز-أرشيف)

حثت إدارة الرئيس الأميركي جورج بوش تركيا على عدم اتخاذ أي إجراء "ملموس"، بعد أن أثارت لجنة بالكونغرس الأميركي غضب أنقرة بموافقتها على قرار يعتبر أن الأرمن تعرضوا لـ"إبادة" من قبل العثمانيين أثناء الحرب العالمية الأولى.

وقالت الخارجية الأميركية إنها تشعر بخيبة أمل عميقة للاقتراع لكنها تأمل ألا تتخذ تركيا إجراء انتقاميا من تصويت لجنة الكونغرس.

وقال نيكولاس بيرنز مساعد وزيرة الخارجية الأميركية إن واشنطن تأمل ألا تتخذ تركيا "وهي أحد أهم حلفائنا وأكثرهم حظوة بالتقدير في أنحاء العالم" أي إجراء ملموس ردا على القرار غير الملزم الذي تبنته لجنة الكونغرس.

وتعليقا على ذلك القرار قال الرئيس الأميركي جورج بوش إن تمريره "سيلحق ضررا كبيرا بعلاقتنا بحليف أساسي في الناتو والحرب العالمية على الإرهاب".

وتكتسي تركيا أهمية إستراتيجية للولايات المتحدة خصوصا في العراق حيث يمر الجانب الأكبر من الإمداد للقوات في العراق عبر قاعدة أنجيرليك الجوية في تركيا.

وقال بيرنز إن وزيرة الخارجية كوندوليزا رايس تعتزم إجراء اتصال هاتفي مع نظيرها التركي علي باباجان اليوم الخميس بشأن تصويت لجنة الكونغرس حول قضية الأرمن.

وحاول مسؤولون كبار بالحكومة الأميركية ابتداء من الرئيس طمأنة الجانب التركي بتوضيح أن القرار حتى إذا أقر فإنه لا يمثل سياسة الحكومة الأميركية.



الرئيس التركي استنكر تصويت لجنة الكونغرس بشأن الأرمن (الفرنسية-أرشيف)
استنكار تركي
وقد استنكرت تركيا تصويت لجنة في الكونغرس الأميركي بشأن الأرمن. وقال الرئيس عبد الله غل إن مشروع القرار "غير مقبول" و"ليس له أي أساس ولا يحترم الأتراك". وأوضح أن هذا التصرف لا يتناسب ولا يفيد نواب بلد مثل الولايات المتحدة.

وقد صوتت لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب الأميركي يوم الأربعاء على مشروع القرار بأغلبية 27 صوتا مقابل 21، وسيطرح للتصويت في المجلس حيث يقول زعماء ديمقراطيون إن اقتراعا سيجرى عليه بحلول منتصف نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

ويؤكد مشروع القرار أن ما وقع للأرمن في الإمبراطورية العثمانية في الحرب العالمية الأولى كان "إبادة"، وأن على السياسة الأميركية الاعتراف بذلك اعترافا تاما، خاصة في سياستها حيال تركيا.

واستمعت اللجنة في بداية جلستها إلى كلمة من البطريرك الأعلى للكنيسة الأرمنية كاركن الثاني تحدث فيها عما سماه "ذكرى إبادة الأرمن".

المصدر : وكالات