رودولف بليشميت  في فيديو وزعه مقاتلو طالبان قبل إطلاقه (رويترز)
أفرجت حركة طالبان عن رهينة ألماني وأربعة أفغانيين كانت قد اختطفتهم قبل نحو شهرين مقابل الإفراج عن ستة سجناء من أعضاء الحركة.

وأكد حاكم منطقة جاغاتو بولاية وردك غرب كابل محمد نهيم أنه تم الإفراج عن المهندس الألماني رودولف بليشميت (62 سنة) وأربع رهائن آخرين مقابل الإفراج عن ستة سجناء من طالبان.

وقام مسؤول بحركة طالبان هو الملا نظام الدين بتسليم الرهائن إلى السلطات الأفغانية مقابل إطلاق السجناء الذين من بينهم والده وثلاثة من أعضاء طالبان تم اعتقالهم بعد حادثة الخطف.

من جانبه أكد وزير الخارجية الألماني فرانك فالتر شتاينماير الإفراج عن بليشميت. وقال في بيان "المواطن الألماني الذي خطف في أفغانستان أصبح حرا من جديد.. نحن سعداء ونشعر بالارتياح" وصرح بأن سفير برلين في أفغانستان تحدث مع الرجل هاتفيا.

وكانت طالبان طالبت بسحب القوات الألمانية في أفغانستان والتي يبلغ عديدها 3000 جندي مقابل الإفراج عن الرهائن، وهو ما رفضته برلين.

وكان مقاتلو الحركة خطفوا ألمانيين في وردك ومعهم خمسة أفغان، ولكن واحدا من الألمانيين قتل بعد اختطافه فيما نجح أفغاني في الفرار.

المصدر : وكالات