استمرار البحث عن ناجين في غرق العبارة الإندونيسية (الفرنسية-أرشيف)
أعلن مسؤول إندونيسي أن سفينة انتشلت مساء أمس الأحد 15 شخصا على زورق نجاة بعد تسعة أيام من غرق العبارة (إن في سينوباتي نوسانتارا).

وأوضح رئيس جهاز البحث والإغاثة في جزيرة بال كيتوت باروا أن الناجين كانوا منهكين ونقلوا إلى جزيرة سولاويسي حيث توفي أحدهم، مشيرا إلى أنه تم انتشالهم من زورق نجاة من قبل سفينة شرق جزيرة كانجيان.

وتقع جزيرة كانجيان شمال جزيرة بالي مما يعني أن الناجين جرفوا مئات الكيلومترات بعد غرق عبارتهم في بحر جاوا.

يذكر أنه كان على متن العبارة (إن في سينوباتي نوسانتارا) عند غرقها ستمائة راكب، وتمكن رجال الإنقاذ في وقت لاحق من انتشال نحو مائتي شخص كانوا على متنها.

وكانت العواصف والأمواج المتلاطمة قبالة جزيرة جاوا الإندونيسية قد أدت إلى غرق العبارة، وقالت السلطات الإندونيسية إن قائد العبارة اتصل قبل غرقها بسلطات الميناء وأبلغهم بأنها تواجه بعض الصعوبات أثناء هبوب عاصفة ألحقت بالعبارة أضرارا بالغة.

وتعد هذه ثاني عبارة تغرق خلال أيام بعد انقلاب سفينة ليل الخميس في أمواج متلاطمة قبالة سومطرة.

المصدر : وكالات