صراع عنيف بين القوات السريلانكية والمتمردين حول الممرات المائية (الفرنسية)

قال الجيش السريلانكي إن قواته البحرية أغرقت ثلاثة زوارق يشتبه بأنها للمتمردين التاميل قبالة الميناء الرئيسي للعاصمة كولومبو في وقت مبكر اليوم السبت.

ورجحت القوات السريلانكية أن يكون المتمردون حاولوا تنفيذ عملية انتحارية بالزوارق ضد البحرية السريلانكية.

وذكر المتحدث باسم وزارة الدفاع أن قوات البحرية دمرت الزوارق الثلاثة التي حاولت التسلل للمنطقة المحظورة بالميناء، وأحبطت الهجوم المحتمل.

كما أوضح متحدث باسم المركز الإعلامي للأمن الوطني أن زوارق الهجوم السريع التابع للبحرية أغرقت أحد الزوارق على بعد ستة أميال بحرية من ميناء كولومبو، وهو مركز الشحن الرئيسي للجزيرة، وأبعدت زورقين آخرين وطاردتهما في البحر وأغرقتهما أيضا.

ولم ترد تفاصيل فورية عن الأشخاص الذين كانوا على متن تلك الزوارق، ولكن من المفترض أنهم جميعا لقوا حتفهم طبقا لمسؤولين عسكريين.

وقد استخدمت الزوارق البحرية والمروحيات في عملية البحث، بينما أغلقت جميع طرق الوصول إلى الميناء.

ولم يتسن الحصول على تعليق من جماعة نمور تحرير تاميل إيلام التي يعتقد أنها تقف وراء المحاولة التفجيرية المفترضة.

ويخوض المتمردون التاميل حربا منذ 1983 لتأسيس وطن قومي شمالي سريلانكا وشرقيها, وخلفت المعارك منذ ذلك التاريخ 63 ألف قتيل, وكان العام الماضي بين السنوات الأشد شراسة وسقط فيه ما لا يقل عن ثلاثة آلاف وثمانمائة قتيل.

المصدر : وكالات