ريتشاردز قال إنه بالإمكان القضاء على طالبان خلال عام (رويترز-أرشيف)

طالب قائد قوات حلف شمال الأطلسي في أفغانستان الجنرال البريطاني ديفد ريتشاردز بنشر مزيد من القوات والإمكانيات العسكرية لقتال عناصر حركة طالبان.

وأعرب ريتشاردز في مقابلة مع صحيفة الغارديان عن قلقه من أن "دول حلف شمال الأطلسي ستتحمل مستوى الخطر نفسه في 2007 إذا ما اعتمدت على الإمكانيات نفسها التي اعتمدتها العام الماضي".

واعتبر الجنرال البريطاني أن بإمكان قوات التحالف الانتصار على حركة طالبان في أفغانستان خلال عام لكنها بحاجة إلى "مزيد من القوات وليس إعادة نشر القوات الموجودة".

وأشار إلى أن "الجيش الأفغاني يتطور بشكل مرض نوعا ما ولكنه بحاجة لعام آخر كي يكبر ويصل إلى مستوى كاف من التدريب لتحمل مسؤولياته".

وكان وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس قد صرح الأسبوع الماضي بأنه يفكر في إرسال مزيد من القوات إلى أفغانستان حيث يتوقع القادة الأميركيون أن تكثف طالبان نشاطها.

وتحاول قوات حلف شمال الأطلسي ضمان توفر أمن كاف في البلاد لإتاحة الفرصة لبدء مشروعات التنمية.

وحث ريتشاردز شركاء الحلف المدنيين على تحسين سرعة وحجم جهودهم لإعادة الإعمار والتنمية بما يكفي لمجاراة توقعات الناس.

كما حث الرئيس الأفغاني حامد كرزاي على زيادة سرعة "استئصال شأفة الفساد والمسؤولين الإداريين غير الأكفاء".

يذكر أن نحو 40 ألف جندي أجنبي ينتشرون في أفغانستان منهم 33 ألف جندي تقريبا تحت قيادة حلف شمال الأطلسي.

المصدر : وكالات